حنان ترك تعتزل التمثيل لتعارضه مع الحجاب

مشاهدة 4 أغسطس 2012 آخر تحديث : السبت 4 أغسطس 2012 - 4:23 مساءً

أعلنت الفنانة حنان ترك اعتزالها التمثيل بشكل نهائي بسبب تعارضه مع حجابها، فالمحجبة لا يجب أن يلمسها أحد على عكس ما يحدث معها في أعمالها الدرامية التي قدمتها بالحجاب، مؤكدة أنها تشعر بأنها تساهم في فتنة الناس الذين يأخذونها قدوة لهم، وهي فتنة أكبر بكثير من وجهة نظرها. وقالت حنان في مداخلة هاتفية مفاجئة لبرنامج “أنا والعسل” والذي استضاف الفنانة سمية الخشاب أن مسلسل “أخت تيريزا” سيكون أخر أعمالها حيث ستتفرغ لشخصية نونة الكرتونية التي تقدمها بصوتها. واعتبرت ترك أن قرار الاعتزال جاء لكي تستريح من الصراع الذي بداخلها ما بين عملها الذي لا تعرف تنفيذه بالطريقة المضبوطة وربها الذي لم ترضيه بحجابها. ووجهت الفنانة سمية الخشاب سؤالا للفنانة المعتزلة، هل القرار راجع لاقتناعها بأن التمثيل حرام؟، وهو ما ردت عليه بأن كل شيء في الدنيا حلال وطريقة تنفيذه هي التي تحدد هل هو حلال أم حرام، مؤكدة على أن الأمر لا علاقة له بها بما إذ كان الفن حلال أم حرام لأنها ليست مفتيا، فيما ظهر التأثر الشديد على وجه سمية الخشاب . وأوضحت حنان أنها قررت التفرغ لرعاية أسرتها ووالدتها خلال الفترة المقبلة لافتة إلى أن قرار اعتزال التمثيل نهائي بالنسبة لها. سمية تحدثت في الحلقة عن علاقاتها بمواطنتها غادة عبد الرازق والتي أكدت أنهما زميلتان في المهنة لكنهما لا يتواصلا هاتفيا، كما نفت شائعة وجود خلاف بينها وبين الفنان محمود حميدة الذي تشارك معه في بطولة مسلسل “ميراث الريح”، فيما أكدت أن اعتذارها عن فيلم “شارع الهرم” كان لوجود بعض المشاكل في السيناريو وشعورها بأن الدور غير مناسب، ولكن لم يتم استبعادها منه بسبب زيادة وزنها.

عن “إيلاف”

اقرأ أيضا...

 

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.