قضاة بني ملال حائرون بين تطبيق المدونة أو كتب الرئيس الأول

مشاهدة 8 ديسمبر 2012 آخر تحديث : السبت 8 ديسمبر 2012 - 11:49 مساءً

محمد البودالي: كواليس اليوم

نتيجة الكتب التي تقاطرت عليهم من قبل الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف ببني ملال، في الآونة الأخيرة، والتي تحذرهم من تزويج قاصرات دون سن 17 سنة، يوجد الآن قضاة قسم قضاء الأسرة بالمدينة في حيرة من أمرهم.

اقرأ أيضا...

وحسب مصادر قضائية لموقع “كواليس اليوم”، فإن قضاة الأسرة بمدينة بني ملال حائرون ما بين تطبيق قانون مدونة الأسرة، أو الاستجابة إلى تعليمات الرئيس الأول، مشيرة إلى أن قانون مدونة الأسرة المغربية، أبقى الباب مواربا أمام القضاة لإمكانية تزويج قاصرات دون السن المحدد في حالات معينة، كأن تكون للفتاة القدرة على الزواج.

وتساءلت المصادر ذاتها كيف لمدونة تشكلت لجنة رفيعة المستوى من فقهاء القانون ومشرعيه، لإنجازها على الشكل الذي توجد عليه الآن، بتعليمات ملكية، وصادق عليها البرلمان بغرفتيه، ونشرت في الجريدة الرسمية، وسار العمل بها لعدة سنوات، ليأتي رئيس أول لاستئنافية ويصدر كتبا بمخالفتها.

وأبدت المصادر استغرابها من كتب الرئيس الأول إلى القضاة، متسائلة عما إذا وضع هذا الرئيس نفسه في موضع المشرع، وما مدى قانونية هذه الكتب؟

وكشفت مصادر “كواليس اليوم” أن حيرة القضاة لا تتمثل في الكتب وحدها فقط، وإنما في الخوف من ورقة التنقيط التي ينجزها الرئيس الأول، والتي يكون لها تأثير على المستقبل المهني للقضاة.

 

كواليس اليوم
كلمات دليلية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.