العمران تضع لائحة بأسماء الصحفيين الذين اغتنوا من المضاربة في منتوجات المجموعة

مشاهدة 29 يناير 2013 آخر تحديث : الثلاثاء 29 يناير 2013 - 11:16 مساءً

الرباط: كواليس اليوم

علم موقع “كواليس اليوم” أن مسؤولا بقسم التسويق بمجموعة العمران الرباط، قام بإعداد لائحة تضم عددا من الصحفيين المستفيدين من بقع العمران، مشيرا إلى أن صحفيين يعملون بالإذاعة الوطنية والتلفزة حصلوا على عشرات القطع الأرضية التي أعيد بيعها بأثمان تتجاوز سعر اقتنائها بثلاث مرات.

اقرأ أيضا...

وتضم اللائحة صحفية معروفة حصلت على عشرات القطع الموزعة بين تمارة، سلا، والقنيطرة، والتي حصلت عليها خلال الفترة ما بين 2004 و2009.

وحسب معلومات “كواليس اليوم”، فإن مسؤولا حكوميا بقطاع السكنى هو الذي أوصى بمنح هذه القطع إلى الصحفية المذكورة، قبل أن تتسع اللائحة لتشمل أكثر من 10 صحفيين ضمنهم مقدم نشرة إخبارية مسائية تحول في ظرف عشر سنوات إلى ملاك لعدد من الشقق السكنية والقطع الأرضية.

كواليس اليوم

التعليقات

  • بغيا اللائحة كاملة.. هديك باينة “ن” المرافق الرسمي لتحركات السيد الوزير السابق خارج ارض الوطن و نجم السعايين “ر” . بغينا اللائحة كاملة

  • اللئحة ستضم لا محالة رؤوسا من كل الأشكال والصنوف والالوان…والشبكة شاسعة فالعمران ومن قبل ليراك والمؤسسات الاخرىللاسكان كانت بقرة حلوب رضع لبنها حتى جف تيارات قديمة وجديثة والبقرة لا تزال تحلب …رؤوس داخل المؤسسات والقطاع ك احجيرة ولحلو -العرايشي – لهبيل – التدلاوي- …واللائحة طويلة ………….ورؤوس ولاة وعمال ومنتخبين وووزراء ونافذين في المخز وفي كل مكان .الكل له اكثر من قبر حياة في كل مشروع مربح وواعد…الصندوق الاسود للاغتناء دون اختلاس مال منقول …..العقار افضل ثروة يحبها كل المغاربة………وحسبي الله ونعم الوكيل في من يتستر علهم من مؤسسات رقابة.تقرير المجلس الاعلى للحسابات……ما مآله عفن العمران يزكم الانوف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.