المستشار البرلماني محمد الحسايني كان موضوع شيكات بدون رصيد

مشاهدة 5 يناير 2013 آخر تحديث : الأحد 6 يناير 2013 - 12:50 مساءً

الرباط: كواليس اليوم

أفادت مصادر من سيدي يحيى الغرب، بأن رئيس جماعة سيدي يحيى الغرب، والمستشار البرلمانيالمعتقل على خلفية اتهامه بالابتزاز والارتشاء واستغلال النفوذ، كان يعتدي على المواطنين دون سبب ويقمع كل من يتردد على مقر الجماعة لأخذ وثائق إدارية.

اقرأ أيضا...

وأضافت المصادر أن رئيس الجماعة الموقوف بسبب فضيحة الرشوة ترامى على أراضي الجموع وأراض من الملك الغابوي، ويسير الجماعة القروية بمصلحة شخصية وبعشوائية، ويستعمل الشطط في السلطة ولا يحترم المواطنين، وسبق أن اعتدى على امرأة أمام أبنائها، واقتحم مدرسة تعليمية ليتهجم على الأساتذة، كما قام بحجز قطيع غنم لمواطن بسيط في مستودع الجماعة القروية، وتسبب في وفاة ثلاث خرفان بسبب الجوع والعطش. وكشفت مصادرنا كذلك أن البرلماني الموقوف كان يقوم بموائد خلال موسم الانتخابات ويشتري أصوات الناخبين، وكان يلقى حماية من طرف منتخبين آخرين يمنحون له الغطاء لسلوكاته السلبية، والأخطر من ذلك كله أنه كان موضوع عدة شكايات، بعضها من أجلها الاعتداء، وبعضها الآخر من أجل إصدار شيكات بدون رصيد، إلا أنه كان يستغل حصانته البرلمانية.

ويطالب العديد من ساكنة المدينة بالقصاص من رئيس الجماعة المعتقل الذي زرع الرعب في صفوف المواطنين، وجعل مقر الجماعة مثل مخفر  للاعتقال وضرب المواطنين.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.