الرجاء يوسع فارق النقاط عن المطاردين والكوكب المراكشي يعود رسميا إلى الدوري الاحترافي

مشاهدة 21 أبريل 2013 آخر تحديث : الأحد 21 أبريل 2013 - 9:40 مساءً

كواليس اليوم: زربي مراد

حلق النسور الخضر بعيدا في الصدارة بفضل فوزهم الصعب على ضيفه المغرب الفاسي، في المباراة  التي احتضنها عصر المغرب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، لحساب الأسبوع 25 من البطولة الاحترافية المغربية.

اقرأ أيضا...

وتميز الشوط الأول، باعتماد الفريقين أسلوبا حذرا، حال دون توصل مهاجمي الفريقين بكرات في العمق، اللهم تلك التي أتيحت للصالحي وبورزوق من جانب الرجاء و سمير مالكويت من جانب الماص دون أن تحمل الجديد، لتنتهي الجولة الأولى على إيقاع البياض.

ولم تمض إلا أربع دقائق على بداية النصف الثاني حتى باغت سمير مالكويت دفاع فريقه السابق، مسجلا هدفا لم يلبث أن رد عليه حمزة بورزوق  بهدف التعادل في مرمى فريقه السابق كذلك، فتح به شهية الهجوم الرجاوي لتسجيل أهداف أخرى، وهو ما تأتى له بواسطة ياسين الصالحي من ضربة جزاء، احتج عليها لاعبو الماص بشدة، مما دفع بحكم المقابلة النوني إلى إشهار الورقة الحمراء في حق سمير الزكرومي، لينهي الماص اللقاء بعشرة لاعبين دون أن يغير ذلك من نتيجة المباراة.

وبفوز الرجاء الثمين، غرد خارج السرب، مبتعدا في الصدارة برصيد 55 نقطة، فيما تجمد رصيد المغرب الفاسي في النقطة 40 في الصف الرابع.

ولحساب القسم الثاني، ضمن فريق الكوكب المراكشي العودة رسميا إلى الدوري الاحترافي، عقب سحقه اليوم لمضيفه يوسفية برشيد بالملعب البلدي بخماسية نظيفة، كان نصيب  نور الدين الكرش هداف القسم الثاني ب 23 هدفا، منها هدفين، ليؤكد جدارته بالصعود إلى قسم الصفوة، في انتظار أن تحسم الدورات المتبقية في أمر الفريق، الذي سيرافقه، وان كانت الجمعية السلاوية أو اتحاد الخميسات هما الفريقان الأقرب لحجز البطاقة الثانية، لاحتلالهما المركزين الثاني والثالث، مبتعدين عن اقرب المطاردين بفارق مريح من النقاط.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.