منع وقفات غير مرخصة بالعيون وإبعاد نرويجيين يساندون بوليساريو والاعتقالات متواصلة في حق مرتكبي أحداث الشغب

مشاهدة 9 مايو 2013 آخر تحديث : الخميس 9 مايو 2013 - 6:06 مساءً

كواليس اليوم: العيون

نفى مصدر مأذون من ولاية العيون بوجدور الساقية الحمراء وجود أي طلب ترخيص للقيام بوقفة يوم الأحد المقبل كما روجت لذلك بعض وسائل الإعلام.

اقرأ أيضا...

وذكر المصدر ذاته، في بلاغ توصل موقع “كواليس اليوم” بنسخة منه، بمقتضيات المساطر القانونية التي تخول للسلطات العمومية وحدها الترخيص بالوقفات، أيا كان نوعها وموضوعها، مشددا على أن ولاية العيون بوجدور الساقية الحمراء لن تسمح بأي وقفة أيا كان موقعها أو منظموها داخل تراب الولاية، إلا إذا حظيت بترخيص مكتوب وفقا للمساطر القانونية المعمول  بها في هذا الشأن.

وأوضح أن أي مخالفة لهذه القوانين أو الضوابط ستعرض مرتكبيها للمساءلة والزجر وفقا للقوانين والمساطر المطبقة في هذا الشأن.

من جهة أخرى، علم لدى مصدر مأذون من ولاية امن العيون انه تم إبعاد ثلاث أجانب من جنسية نرويجية صبيحة يومه 09 ماي 2013، ويضف المصدر أنه تم ضبط هؤلاء الأجانب الذين دخلوا مدينة العيون تحت غطاء السياحة وهم يحضرون لأعمال من شأنها المساس بالنظام العام.

وذكر المصدر في الأخير بأن مدينة العيون تبقى مفتوحة لكل الوفود الأجنبية التي ترغب في زيارتها شريطة أن تسلك الطريقة القانونية المتعارف عليها في هذا الشأن.

من جهته، أكد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالعيون، في بلاغ له، أنه ثم إلقاء القبض على بعض الأشخاص صبيحة اليوم من الذين تورطوا في أعمال الشغب التي شهدتها مدينة العيون يوم 04 ماي  2013 والتي جرح خلالها عدد من عناصر قوات حفظ الأمن، ومن ضمنهم عنصرين في حالة غيبوبة، والتي تم فيها أيضا تخريب الممتلكات الخاصة والعامة وترويع الساكنة عن طريق سيارات الدفع الرباعي.

وستتم إحالة المتورطين مع الأدلة الموثقة على الضابطة القضائية لتعميق لبحث تحت إشراف النيابة العامة لهذه المحكمة، قبل عرضهم على العدالة بعد استكمال المساطر داخل الآجال المعمول بها قانونيا.

ويضيف بلاغ الوكيل العام للملك أن البحث لا زال جاريا من اجل اعتقال كل المتورطين في هذه الأحداث وتقديمهم إلى العدالة وفقا للمساطر القانونية المعمول بها في المملكة.

 

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.