هل يخسر بنكيران رئاسة الحكومة لصالح العثماني؟

مشاهدة 28 يونيو 2013 آخر تحديث : الجمعة 28 يونيو 2013 - 12:39 مساءً

 كواليس اليوم: مكتب الرباط

تتحدث الأوساط المقربة من العدالة والتنمية عن تدارس حزب المصباح إمكانية استبدال رئيس الحكومة وأمينه العام بشخصية توافقية لمواصلة قيادة الحزب للحكومة.

اقرأ أيضا...

وحسب المعلومات المتداولة، حسب مصادر موقع “كواليس اليوم” فإن تصادم بنكيران مع عدد من مكونات المشهد السياسي، وفشله في رأب صدع الأغلبية، وعدم تجاوبه مع مطالب الاستقلال، حوله إلى جزء من الإشكالية الحكومية عوض أن يكون أحد مفاتيح الحل في معادلاتها.

وفي حال موافقة قيادة الحزب على تعيين بديل لبنكيران، فإن أوفر الحظوظ تصب في مصلحة سعد الدين العثماني، وبدرجة أقل عبد العزيز الرباح الذي ينسج علاقات جيدة مع عدد من قادة الهيئات السياسية.

ويفرض هذا السيناريو نفسه، بعد أن أصبح انسحاب حزب الاستقلال من الحكومة مسألة وقت ليس إلا، وحديث عن إعادة تكليف شخصية من حزب العدالة والتنمية لتشكيل حكومة جديدة لتفادي مأزق الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.