شوهة.. دورية أمنية تعثر على أستاذ وهو يمارس الجنس على قاصر عمره 16 سنة بأكادير

مشاهدة 1 أغسطس 2013 آخر تحديث : الجمعة 2 أغسطس 2013 - 12:11 مساءً

ذكرت مصادر قضائية أن عناصر شرطة منطقة أمن تيكيوين التابعة لولاية أمن أكادير تمكنت بداية هذا الأسبوع تحت إشراف رئيس المنطقة الأمنية وبالضبط بعد منتصف ليلة الاثنين 29 يوليوز2013 من توقيف شخص كان في وضعية مخلة بالحياء داخل سيارته رفقة قاصر”16 سنة” منحدر من منطقة الدراركة معروف بميولاته الجنسية الشاذة . وقائع القضية حسب نفس المصادر تعود إلى ليلة الاثنين/الثلاثاء في حدود الثانية صباحا حين قرر الموقوف “ع.أ” (الذي يشتغل بسلك التعليم كأستاذ بإحدى المدارس الابتدائية بنواحي تارودانت) التوجه بعد جولة قصيرة بسيارته صوب سور ثانوية الدرفوفي بتيكوين للاختلاء بالقاصر، وممارسة الجنس عليه، بعد موعد سابق بين الاثنين تم تأكيده عبر الهاتف مباشرة بعد لقاء تم من قبل عن طريق الشبكة العنكبوتية التي دأب القاصر استخدامها لتحديد مواعيده.

هذه الجولة السريعة التي انتهت بالانزواء في إحدى زاويا تجزئة الزيتون المطلة على الطريق السيار أكادير/ مراكش،حيث أغرت ظلمة المكان الاثنين اللذين شرعا في ممارسة الجنس دون أدنى استحياء من العبد أو حياء من الخالق …إلا أن هذه الظلمة لم تحجب على ما يبدو مشهد تلبسهما عن إحدى الدوريات التي مرت بالقرب من المكان، حيث انقض عناصرها على المتهمين وتم نقلهما إلى مفوضية الشرطة، ومن ثم إحالتهما على مصلحة الشرطة القضائية التي وضعتهما رهن الحراسة النظرية من أجل مباشرة البحث التمهيدي وتقديمهما أمام القضاء المختص من أجل استكمال البحث وفق ما تقتضيه مسطرة التحقيق القضائي.

اقرأ أيضا...

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.