لا يحمل الحقد من تعلو به الرتب يا أستاذ بن عثمان.راجع نفسك قبل فوات الأوان.ولا تنضم لجوقة العملاء والذين باعوا الدين والوطن …