تغيير مفاجئ للكهرباء من 220 إلى 380 يتسبب في حريق مهول بسلا

مشاهدة 27 يناير 2014 آخر تحديث : الإثنين 27 يناير 2014 - 4:13 مساءً
سلا أحمد الزيراوي
شب ، بعيد ، منتصف النهار، ليوم أول من أمس ( الأحد ) ، حريق مهول ، بالطابق الأول لبناية سكنية ، مكونة من ثلاث طوابق ، تقع في زنقة ” الرحمة ” ، بتجمع سكني ، يعد امتدادا لحي الدارالحمراء بسلا ، يطلق عليه ” بلاد الحاج عبد القادر السالمي” ، وبالضبط ، عند تقاطع زنقة ” عين مسكي ” مع شارع “محمد الخامس”.
وقد تمكنت فرقة من الوقاية المدنية ، التي وصلت إلى عين المكان ، بعد 45 دقيقة من وقوع الحادث ، وبحضور رئيس الدائرة الأمنية التاسعة ” واد الرمان ” ، والشرطة التقنية والعلمية ، التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن ، بسلا ، وممثل قائد الملحقة الإدارية ” حي كريمة ” ، وعناصر من القوات المساعدة ، تمكنت من السيطرة على الحريق الذي التهم كل ما في الطابق الأول ، بالحؤول دون اتساع رقعته وانتقال ألسنة النيران إلى الطابقين الثاني والثالث ، وكذا إلى المحلات الكائنة بالطابق السفلي للبناية ، خاصة وأن من بينها محل لإصلاح العجلات المطاطية .
وبحسب المعطيات المستقاة من عين المكان ، الذي احتشد في محيطه المئات من المواطنين ، وأمنته عناصر من القوات المساعدة ، فإن سبب الحريق الذي لم يخلف أية إصابات في صفوف سكان البناية ، يعود إلى تماس كهربائي ، ناجم عن تغيير مفاجئ في جهد توزيع الكهرباء ، من 220 إلى 380 ” فولت ” ، والذي أدى ، علاوة على حدوث الحريق ، إلى إتلاف الأجهزة الكهربائية المنزلية لعدد من المواطنين ، ممن يقطنون بالتجمع السكني المذكور، الأمر الذي جعلهم يحملون شركة ” ريضال ” مسؤولية ما حصل .
يشار إلى أن ممثل العائلة المتضررة من الحريق ، والتي تحمل الإسم العائلي ” خثا ” ، توجه بعد الإنتهاء من عملية إخماد الحريق ، إلى مقر الدائرة الأمنية السابعة ” واد الرمان ” ، حيث تم الاستماع إليه في محضر رسمي ، ومن المحتمل أن توظفه العائلة المتضررة ، في حال رغبت في مقاضاة شركة ” ريضال ” ، وبالتالي الحصول على تعويضات تعادل حجم الخسائر المادية التي تكبدته ، جراء الحريق الذي تسببت فيه الشركة ، والتي لن تكون في منأى عن ردود أفعال السكان الذين تعرضت أجهزتهم الكهربائية المنزلية للضرر ، في القادم من الأيام.
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.