حملة تطالب بطرد عبد العظيم الكروج من الحكومة

مشاهدة 20 فبراير 2014 آخر تحديث : الجمعة 21 فبراير 2014 - 10:48 صباحًا

كواليس اليوم : زربـــي مــراد

 أنشأ نشطاء صفحة على الموقع الاجتماعي “فايسبوك”، نددوا من خلالها بما أسموها فضيحة شكولاطة عبد العظيم الكروج، الوزير منتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة سابقا، والوزير المنتدب الحالي لدى وزير التربية الوطنية و التكوين المهني.

اقرأ أيضا...

واعتبر النشطاء الفايسبوكيون إهدار الكروج لثلاثة ملايين سنتيم لشراء شكولاطة لحفل عقيقة ابنه من مالية الحكومة إهدارا للمال العام، وهو ما يستوجب الطرد الفوري من حكومة طالما رفعت شعار محاربة الفساد.

هذا واعتبر الفايسبوكيون أداء الكروج لفاتورة الشكولاطة المرتفعة الثمن في وقت يكتوي فيه المغاربة بنار ارتفاع الأسعار بالتناقض المفضوح، الذي يضرب مصداقية حكومة بنكيران في الصميم.

وعبر شباب الفايسبوك من خلال الصفحة، التي أسموها بحملة المطالبة بإقالة عبد العظيم الكروج من حكومة، عن عدم اقتناعهم برواية الوزير الصامت حين نسب الخطأ إلى سائقه، مشددين على ضرورة رحيله باعتباره وصمة عار على جبين الحكومة وهو ما قد يزيد من توسيع الهوة بين المغاربة واهتمامهم بالعمل السياسي.

كواليس اليوم

التعليقات

  • والله لحرام هذه الحكومة كنا ننتظر منها الكثير في إصلاح البلاد من الفساد و الرشوة الظلم فإذا بنا نقع في أكبر كارثة الظلم للبشرية الله يأخد فيهم الحق ليوم الدين بإدن الله. حكومة متواkطئة مع الفساد محاربة الفساد كذبة كذبو بها على المغاربة

  • had mini wazir, men oujhou tayban hachakoum

  • مومو صغيور خليوه ياكول الشكلاط راه كان محروم وجه الويل

  • الوزير شكيليطو اللي كلاه غادي يخراه شكلاط غادي تجيه السريسرة باش عمرو مايطمع ياكل رزق المغاربة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.