البوليس يحبط مخططا جزائريا لضرب التوازن النفسي للشباب المغربي عن طريق القرقوبي

مشاهدة 20 مارس 2014 آخر تحديث : الخميس 20 مارس 2014 - 11:46 صباحًا

كواليس اليوم : مكتب الرباط

نجحت مصالح الأمن المغربية في غضون أقل من 24 ساعة في التصدي لمحاولات التخريب القادمة من الشرق المغربي وتحديدا من الجارة الجزائر، التي تصدر سمومها نحو المغرب إمعانا في استهداف بلادنا لدواعي يعرفها الجميع.

اقرأ أيضا...

مساء الثلاثاء الماضي، أوقفت مصالح الأمن بالدار البيضاء، جزائريا متلبسا بحيازة كميات كبيرة من المخدرات الموجهة للاستهلاك بالمغرب، وبعد ذلك بأقل من 24 ساعة، تم إيقاف جزائري وبحوزته 17 ألف علبة قرقوبي، من مختلف الأنواع، وكمية كبيرة من الشديدة التأثير، عندما كان يتحرك بقلب الرباط، لتوزيع سمومه الموجهة للاستهلاك.

واضح جدا إذن أن توقيف جزائريين وفي وقت متقارب، وباثنين من أكبر التجمعات الحضرية بالمغرب، حيث التعزيزات الأمنية قوية، وحيث يقظة أجهزة الأمن على مستوى متقدم وعال، أن الأمر يتعلق بمخطط لمروجي سموم المخدرات في المجتمع المغربي، كشكل من أشكال الاستهداف من أجل ضرب الشباب المغربي في توازنه النفسي، وتخريب الطاقات الشابة، وتدمير الإنسان المغربي.

أخطر ما في هذه العملية، أن الجزائر لا تتوقف عن اتهام المغرب بتصدير المخدرات إلى حدودها، وبالمقابل تغرق السلطات الجزائرية المغرب يوميا بكميات هائلة من المخدرات الصناعية القادمة من الجزائر والتي تعتبر أقوى من الأسلحة الفتاكة، باعتبار مفعولها القوي، وثمنها الرخيص نسبيا، وسهولة تداولها، وتسويقها على أنها عقاقير طبية، وبيعها بأماكن حيوية خاصة أمام أبواب المؤسسات التربوية، وبكل التجمعات الشعبية.

إحباط أجهزة الأمن المغربية لهذه العمليات، نقطة تحتسب لصالح أجهزة الأمن المغربية ويقظتها الدائمة للتصدي لكل المحاولات التخريبية والهدامة، والتي تمكنت في ظرف وجيز من وضع يديها على كميات هائلة من المخدرات.

في المقابل يفرض هذا الواقع على المغرب الرسمي التصدي لهذه المخططات الجزائرية التي تتحرش بالمغرب في أمنه واستقراره وسلامة مواطنيه، وإثارة هذه القضية أمام المحافل الدولية حتى تتوقف عن التربص بالمغرب.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.