تنسيقية الشبيبة الحركية تهدد باللجوء إلى القضاء لحسم الخلاف حول سن الانتماء

مشاهدة 16 مارس 2014 آخر تحديث : الأحد 16 مارس 2014 - 10:33 مساءً

كواليس اليوم: مكتب الرباط

اقرأ أيضا...

هددت التنسيقية الوطنية للشبيبة الحركية، باللجوء للقضاء من أجل قطع الطريق على “المناورات غير المشروعة” لفرض رفع سن الانتماء للشبيبة إلى 40 سنة، وفرملة محطة تجديد الشبيبة الحركية، المنتظر في المؤتمر المقرر عقده نهاية الشهر الجاري.

وعلم موقع “كواليس اليوم” أن التنسيقية الوطنية للشبيبة الحركية، عبرت عن “رفضها التام لكل القرارات المتخذة داخل اللجنة الموسعة والتي عقدتها اللجنة التحضيرية الوطنية نظرا لإقحام شباب لا علاقة لهم بالمنظمة من اجل تغليب كفة المنقلبين على الشرعية والتراجع على المكتسبات التنظيمية التي يفتخر بها الشباب الحركي” والتي وردت ضمن البيان الذي توصل موقع “كواليس اليوم” بنسخة منه.

من جهة أخرى طالبت التنسيقية الوطنية للشبيبة الحركية، القيادة الحزبية بالوقوف على نفس الخط من الصراعات التي تشهدها الشبيبة حاليا، وعدم دعم أي طرف، في حسم الصراع المتعلق بتحديد سنة الشبيبة.

واعتبرت التنسيقية الوطنية للشبيبة الحركية، أن منطق التجييش الذي لجأت إليه اللجنة التحضيرية لمصادرة إرادة غالبية الشباب الحركي، يعكس سعي القيادة الحالية للشبيبة الحركية إلى احتكار التنظيم وفق مصالحها الشخصية، ودون أدنى اعتبار لمطلب دمقرطة التنظيم الشبابي الذي يمثل أمل جميع الحركيين في تطعيم الحزب بالأطر والكفاءات السياسية.

يذكر أن التنسيقية الوطنية للشبيبة الحركية، تعتزم سلك جميع الطرق من أجل التصدي لمناورة تمديد سن الشبيبة إلى 40 سنة، وذلك من أجل استفادة القيادة الحالية من الريع السياسي، خاصة في ما يتعلق باللائحة الوطنية، والدواوين الوزارية، والامتيازات التي يستفيد منها بعض أعضاء المكتب التنفيذي من بوابة الشبيبة الحركية.

كواليس اليوم

التعليقات

  • أين ذهب الأمين العام؟ هل يعتبر صمته تواطئا لرفع سن الانتماء إلى الشبيبة إلى 40 سنة، حتى يضمن خلود خدامه،، أم لهذا الصمت والحياد السلبي معنى آخر؟
    عموما نتمنى من السيد الأمين العام أن يفسر للمناضلين الحركيين ما يجري، وليس الالتزام بالصمت، فهذا ما لن يصمت عليه الشباب الحركي، وقد ولى زمن الخنوع والخضوع والطاعة العمياء للقيادات الحزبية الشائخة

  • أقدم ليلة البارحة بعض البلطجية بتهديد بعض الشباب الحركي الشريف المنحدر من الأقاليم الجنوبية عبر مكالمات هاتفية مجهولة الرقم من اجل قبول 40 سنة و السكوت على الخروقات التي عرفتها اللجنة الموسعة بالجملة. يبتزون الشباب الحركي الصحراوي المناضل والغيور على شبيبته ؛ ونقول لهؤلاء الجبناء لت تخيفنا تهديداتهم ولغطهم الدنيء وإن كانت لهم الجرأة والشجاعة فعليهم أن يظهروا أرقام هواتفهم آنذاك ستكون معهم لغة ثانية ومواجهة من النوع الرفيع والفاهم يفهم ؛ هذا وقد وتم تسجيل مكالماتهم ووضع شكاية لدى ولاية الامن في الموضوع ؛ ونقول لهم لن نستسلم وسنظل نناظل حتى نبلغ المراد ؛ وعاشت الشبيبة الحركية بشابها الشعبي الحر والنزيه ,

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.