اعتقالات بالجملة في صفوف تجار الكوكايين والحشيش

مشاهدة 14 أبريل 2014 آخر تحديث : الإثنين 14 أبريل 2014 - 9:57 مساءً

 

         في إطار ما تقوم به فرقة الشرطة القضائية بمنطقة مطار محمد الخامس ومنطقة عين الشق من مهام تقتضي ضرورة التصدي إلى كل الظواهر الإجرامية، خصوصا منها تلك المتعلقة بترويج المخدرات بكل أنواعها، فقد تمكنت هذه الأخيرة من إيقاف ثلاثة أشخاص الأول سيراليوني والثانية غينية في حين أن الثالث فمغربي، وذلك لتورطهم في حيازة والإتجار الدولي في المخدرات الصلبة “الكوكايين”، وقد جاء ذلك على الشكل التالي:

اقرأ أيضا...

العملية الأولى:

         هذه العملية التي قامت بها فرقة الشرطة القضائية العاملة بمنطقة أمن عين الشق أسفرت عن إيقاف شخص مغربي، وجاء ذلك على إثر مجموعة من التحريات التي قادتها هذه الفرقة في إطار محاربتها لظاهرة ترويج المخدرات واستهلاكها، فتمكنت من الوصول إلى معطيات أمنية مفادها أن شخصا يعمل على ترويج مادة الكوكايين وسط الشباب ويتخذ من سيارته نوع Golf Passat في تنقلاته.

         وبناء على هذه المعطيات فقد تجندت فرقة مكافحة المخدرات بهذه المنطقة على الفور، فتوجه عناصرها نحو شارع المنظر العام بعد ربط الإتصال بالمعني بالأمر والإتفاق معه على اللقاء هناك من أجل تسليم العنصر الأمني الذي لعب دور زبون كمية من هذا المخدر، وبعد نصب كمين محكم له نم إيقافه متلبسا بحيازة كمية 50 غرام من مخدر الكوكايين وهاتف نقال كان يستعمله في التواصل مع زبنائه ومزوده الذي يوجد في حالة فرار وتجري الأبحاث في شأنه، إضافة إلى مبلغ 200 درهم من متحصل مبيعاته.

         وقد تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية من أجل تعميق البحث بناء على تعليمات النيابة العامة، إلى حين تقديمه أمام العدالة من أجل حيازة والإتجار في المخدرات الصلبة “الكوكايين”.

العملية الثانية والثالثة:       

         هاتين العمليتين قامت بهما عناصر فرقة الشرطة القضائية العاملة بمنطقة أمن مطار محمد الخامس ومكنتا من إيقاف شخصين، الأول يبلغ من العمر 36 سنة وينحدر من دولة سيراليون في حين أن الثانية فتبلغ من العمر 37 سنة وتنحدر من دولة غينيا، وبحوزتهما كمية من مخدر الكوكايين على شكل كبسولات مخبأة داخل البطن.

         إذ ومن خلال التحريات التي تقوم بها عناصر هذه الفرقة حول الأشخاص القادمين في اتجاه مطار محمد الخامس، قادمين إليه من مطار ساو باولو، فقد تبين على أنه وبتاريخ 12 أبريل الجاري يتواجد شخص من بين الركاب يحمل الجنسية السيراليونية وقد اشتبه في كونه يحمل معه شيئا ما من المخدرات، ليتم إيقافه على الفور وإجراء بحث معه قبل التوجه به نحو المصلحة الطبية من أجل إجراء فحص هناك، وقد تبين من خلاله على أن المعني بالأمر يحمل داخل بطنه أشياء مشكوك في أنها تشكل كمية من مخدر الكوكايين على شكل كبسولات، وهو ما استدعى نقله نحو المستشفى الجامعي ابن رشد بالبيضاء من أجل إبقاءه تحت المراقبة الطبية واستخلاص ما يحمل داخل بطنه. وبعد مدة استطاع الطاقم الطبي أن يستخرج كل ما يوجد داخل بطن الموقوف وهو عبارة عن 83 كبسولة من المخدرات الصلبة تزن حوالي 1800 غرام، ليتم حجزها وإخضاع المعني بالأمر لتدابير الحراسة النظرية من أجل تعميق البحث، بعد إخبار الهيئة الدبلوماسية لبلده الأصل.

ومن خلال تعميق البحث فقد اعترف الموقوف على أنه سافر إلى البرازيل من أجل لقاء شخص هناك إفريقي نيجيري، فسلمه الكمية المتفق على تهريبها نحو المغرب في انتظار لقاءه بشخص آخر لتسليمها له مقابل مبلغ 2000 دولار أمريكي.

وتجدر الإشارة إلى أن عملية إيقاف السيدة الأخرى الغينية الجنسية وتفاصيل البحث معها جاءت متطابقة مع أحداث عملية الإيقاف الأولى، وقد اتخذت فيها نفس الإجراءات، فأسفر ذلك على حجز كمية 56 كبسولة إلى حدود الساعة، نظرا إلى أن المعنية بالأمر لا تزال تحت المراقبة الطبية بالمستشفى الجامعي ابن رشد من أجل استخلاص ما تبقى من الكبسولات التي بينت الخبرة على أنها لمخدر الكوكايين. في انتظار عرضها على العدالة من أجل التهريب الدولي للمخدرات الصلبة.

تمكنت فرقة الشرطة القضائية لمنطقة أمن الفداء مرس السلطان، من إيقاف ثلاثة أشخاص مشتبه فيهم ضبطوا متلبسين بترويج المخدرات، حيث تم إيقاف أولهم بعدما تم نصب كمين له حيث ضبطت بحوزته في بادئ الأمر 04 أقراص مهلوسة و 08 قطع من مخدر الشيرا، ليتم الإنتقال رفقته إلى منزله ليتم ضبط شريكه وحجز من داخل الغرفة التي يكتريانها لإستغلالها في تخزين الممنوعات، 120 قرص مهلوس من نوع ريفوتريل وثلاثة مديات إثنين من الحجم الكبير فيما الثالثة من الحجم الصغير.

وبالبحث مع المعنيين أكدا أنهما يقتنيان المخدرات من عند شخص آخر يسكن بنفس الحي، وأنهما يروجانها منذ خروجهما حديثا من السجن.

         وفي العملية الثانية تم إيقاف شخص آخر من طرف دائرة درب الكبير متحوزا ب 13 قرص مهلوس من نوع “NORDAZ 15MLG” مقطعة ومعدة للبيع، ليتم الإنتقال رفقته إلى محل سكنه حيث حجزت 06 أقراص مهلوسة من نوع ريفوتريل و 203 قرص مهلوس من نوع “نورداز 15 ملغ” كما تم العثور على جواز سفر فرنسي، أكد الموقوف في شأنه أنه متحصل من إحدى السرقات بالخطف.

أما بالنسبة لمنطقة أمن المحمدية فقد تمكنت فرقة مكافحة المخدرات مؤازرة بفرقة الشرطة القضائية وعناصر الدرك الملكي، المتخصصة ترايبا حيث تمنكوا من مداهمة منزل أحد تجار المخدرات بمنطقة المنصورية المتاخمة لمدينة المحمدية حيث تم إيقاف المعني بالأمر رفقة خليلته وتم حجز 03 مديات من الحجم الكبير و 7 كيلوغرامات من مخدر الشيرا و 190 قطعة من المخدر المذكور أي ما يفوق وزنه 400 غرام، كما تم حجز 03 هواتف نقالة.

المعنيان بالأمر وبعد إجراء بحث معهما أفادت خليلته أنها تربطها بالمعني بالأمر علاقة غير شرعية وأنها تساعده في تقطيع المخدرات وتهييئها للبيع، فيما أقر المعني بالأمر أن مزوديه ينحدرون معظمهم من المدن الشمالية وكونه يتعامل معهم في ظل الليل لايعرفهم أشد المعرفة كونهم هم من يفرض عليه هذه الإستراتيجية.

أما بالنسبة لمنطقة أمن ابن امسيك فقد تمكنت فرقة مكافحة المخدرات التابعة لفرقة الشرطة القضائية بالمنطقة من إيقاف أحد مروجي مخدر الشيرا حيث كان مبحوثا عنه من أجل ترويج المخدرات بنفس المنطقة الأمنية، وبعد عملية مراقبة سرية وغير ثابتة على المعني بالأمر حيث تم تتبع خطواته إلى حين إيقافه ليتم حجز منه 1.500 كيلوغرام من مخدر الشيرا مخبأة في علب الحليب.

وبالبحث مع المعني بالأمر أكد أنه يقتني السلع من شخصين يقومان ببيع المخدرات، حيث يحددان ىمعه مواعيد في أماكن خالية وغير مشكوك في أمرها، وكشف عن هويات المعنيين بالأمر حيث لازلت التحريات في إطار تشخيص هوياتهم بالكامل ليتم العمل على إيقافهم.

أما بمنطقة أمن الحي الحسني فقد تمكنت فرقة مكافحة المخدرات من إلقاء القبض على أحد الأشخاص الذي حامت حوله مجموعة من الشكوك على أساس أنه يتاجر في المخدرات وبعد مراقبة مستمرة وثابتة من طرف العناصر الأمنية تبين أنه يتاجر بالأقراص المهلوسة حيث تم إيقاف وحجز ما لديه حيث وجدت بجيوبه 14 قرصا مهلوسا من نوع ريفوتريل معدة للبيع، حيث تم الإنتقال معه مباشرة إلى محل سكنه حيث لم يتم حجز أي شيء مفيد في البحث.

وبالبحث مع المعني بالأمر أكد أنه يتزود من شخص وسيدة يربطان به الإتصال عبر الهاتف إن أراد التزود ليتم الإلتقاء به ويتم تزويده ثم يغيبان عن المكان عبر دراجة نارية خفيفة النوع.

أما بالنسبة لمنطقة أمن مولاي رشيد:

فقد تمكنت دائرة مولاي رشيد من مداهمة منزل أحد تجار الكحول بدون رخصة، ليتم القبض على خليلته التي أقرت أنها تجمعها بالمعني بالأمر علاقة غير شرعية و حجزت من داخل المنزل 17 قنينة خمر من نوع “ويسكي” وأربع قنينات خمر من نوع “فودكا” كما تم حجز مديتين من الحجم الكبير ومقلاع ومبلغ مالي قدره 150 درهم، وتم حجز بطاقته الوطنية حيث أحيل الكل على فرقة الشرطة القضائية من أجل إتمام البحث.

أما بالنسبة لمنطقة أمن البرنوصي:

عملت فرقة مكافحة المخدرات، من إيقاف شخص متلبس بترويج الأقراص المهلوسة حيث حجزت منه 20 قرص مهلوس من نوع “ريفوتريل” ومبلغ مالي قدره 65 درهما وهاتف نقال، حيث أكد المعني بالأمر أنه يعمل على التزود بالمخدرات من منطقة قريبة من مدينة المحمدية.

وبالبحث مع المعني بالأمر أكد أنه يتزود من شخص يعرف فقط بلقبه وهو ينحدر من أحد الدواوير القريبة من مدينة المحمدية حيث يعمل بشكل متخفي حتى لايلقى القبض عليه.

وفي إطار الحملات التطهيرية التي تقوم بها مصالح أمن منطقة مولاي رشيد والقاضية بضرورة التصدي إلى كل الظواهر الإجرامية وكذا تلك الماسة بالأخلاق العامة بالشارع العام والأماكن العمومية، فقد عملت هذه الأخيرة يومي 11 و 13 أبريل 2014، على القيام بمجموعة من المداهمات لمقاهي متواجدة على مستوى هذه المنطقة. ويذكر أن هاته العمليات تندرج ضمن المخطط الأمني المسطر من قبل ولاية أمن الدار البيضاء، فجاءت بناء على تعليمات من النيابة العامة، وتكللت بإيقاف مجموعة من الأشخاص وحجز كميات مهمة من مادة المعسل المهرب وقنينات النرجيلة، وقد كانت نتائجها على الشكل التالي:

v    حصيلة مداهمة مقهيين متواجدين على مستوى شارع محمد بوزيان:

ï    هاتين العمليتين قامت بهما دائرة مبروكة السلامة بتنسيق مع عناصر فرقة الشرطة القضائية بهذه المنطقة وتحت الإشراف الفعلي لرئيس هذه المنطقة الأمنية.

–       إيقاف 46 شخص من بينهم خمس فتيات (اثنتين منهن قاصرتين) والنادلة.. أربعة أشخاص منهم تم الإستماع إليهم وأربعة آخرين تم الإحتفاظ بهم تحت الحراسة النظرية واثنين آخرين تحت المراقبة القضائية بناء على تعليمات النيابة العامة وذلك من أجل إعداد محل لآستهلاك الشيشا والتحريض على الفساد، فيما أخلي سبيل الباقي بعد التأكد من هوياتهم.

–       حجز 30 نرجيلة وكمية من مادة المعسل المهرب.

v    حصيلة مداهمة مقهيين متواجدين بكل من شارع العقيد العلام وشارع القوات المساعدة:

ï    هاتين العمليتين قامت بهما دائرة حي السدري بتنسيق مع عناصر من الإستعلامات العامة وقائد الملحقة الإدارية الرجاء.

–       إيقاف مسير المقهى من أجل إعداد محل لآستهلاك الشيشا والسكر.

–       إيقاف 74 شخص من أجل استهلاك الشيشا من بينهم 22 فتاة (تبين أن إحداهن مبحوث عنها لفائدة العائلة).

–       حجز 52 قنينة نرجيلة وقنينة خمر من نوع فودكا و كمية من مادة المعسل المهرب وصلت إلى 2,8 كيلوغرام.

ï    وقد تم في النهاية إخضاع الموقوفين لتدابير الحراسة النظرية إلى حين تقديمهم إلى العدالة.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.