حركيون يطالبون وزراء الحزب بالكشف عن لائحة أعضاء الدواوين

مشاهدة 4 سبتمبر 2014 آخر تحديث : الخميس 4 سبتمبر 2014 - 9:12 مساءً

كواليس اليوم: مكتب الرباط اتهم قياديون في الحركة الشعبية وزراء النسخة الثانية من حكومة عبد الإله بنكيران بإغراق الدواوين الوزارية بمستشارين غير مؤهلين من الناحية العلمية، والكفاءة الفكرية لشغل هذه المناصب. وتحدث قياديون بالحركة الشعبية لموقع “كواليس اليوم” عن تذمرهم من هيمنة منطق الولاء، على حساب معطى الكفاءة والقيمة المضافة، كما أن بعض الملحقين بدواوين الوزراء لا شيء يشفع لهم بشغل هاته المناصب، فلا هم من فئة المناضلين الحركيين، إضافة إلى ضعف مستواهم التعليمي والعلمي. وقد خص منتقدو ظاهرة ريع مستشاري وزراء الحركة الشعبية، كل من الوزيرة حكيمة الحيطي، ومحمد مبديع، بالدرجة الأولى، مطالبين بنشر أسماء الملحقين بالدواوين دون أي استحقاق يخولهم الاستفادة من ذلك. وأكد بعض منتقدي الوزيرين، أن عدم اعتماد معيار الكفاءة والأهلية، يضر بصورة الحركة الشعبية، لأن هذه الفئة من المستشارين تتحول إلى عالة تستفيد من راتب سمين دون تقديم أي جهد، أو المساهمة في الارتقاء بأداء الوزراء الحركيين. وتحدى منتقدو الحيطي ومبديع الوزيرين أن يقدما على نشر أعضاء دواوينهم الحكومية، متسائلين في الوقت ذاته، عن سر تأشير الخازن الوزاري بوزارة المالية على تعويضات هؤلاء المستشارين رغم أن بعضهم لا يتوفر على أي من الشروط الواجب توفرها في من يشغل هذا المنصب، وفي مقدمتها شهادة الإجازة، أو الاشتغال لمدة عشر سنوات بالقطاع العام.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.