أين احترام القضاء.. الجزائر تستدعي سفيريها في بروكسيل ولاهاي بعد طائرة لها بأمر من المحكمة

مشاهدة 16 ديسمبر 2014 آخر تحديث : الثلاثاء 16 ديسمبر 2014 - 1:26 مساءً

كواليس اليوم: مكتب الرباط مرة أخرى تكشف السلطات الجزائرية عن عقلية متنطعة تجاه كل ما يرتبط بالحقوق والواجبات. ففي واقعة تحمل أكثر من معنى، استدعت العاصمة الجزائر سفيريها في بروكسيل ولاهاي، من أجل ما أسمته “التشاور” بعد حجز طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية في بروكسيل بسبب نزاع تجاري مع شركة هولندية. والغريب أن الجزائر وبلجوئها إلى هذا الأسلوب الفظ وغير الدبلوماسي في التعاطي مع قضية معروضة على القضاء، تضرب أسوأ مثال عن العقلية المتحجرة والنظرة الرجعية لطريقة تدبير المشاكل والأزمات، خصوصا أن الأمر لا يتعلق بقضية سياسية، بقدر ما هو مجرد نزاع تجاري، حيث يرى أكثر المتتبعين أن هناك حلولا أخرى أمام الجزائر للطعن في قرار الحجز على طائرتها، عوض اللجوء إلى استدعاء السفيرين، كما لو أن الأمر يتعلق بمس بسيادة البلاد. وقد تم يوم الجمعة حجز الطائرة بمطار بروكسيل، والتي كانت كانت تضمن الرحلة من الجزائر نحو بروكسيل بقرار من القضاء البلجيكي عقب نزاع مع شركة “كي اير بي في” الهولندية.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.