كازا ليلة رأس السنة: مشاهد من أفلام العصابات وإقبال كبير أنهك الأمن وفضاءات المكان

مشاهدة 1 يناير 2015 آخر تحديث : الخميس 1 يناير 2015 - 1:36 مساءً

كواليس اليوم: محمد البودالي

تحولت عين الذياب بالدار البيضاء، ليلة رأس السنة، إلى الوجهة الأولى للبيضاويين،، إضافة إلى شباب، وفئات عمرية أخرى، تنقلوا من مدن المحمدية، سطات، ومناطق أخرى، للاحتفال بنهاية سنة 2014، ومقدم سنة 2015. في هذا الروبورتاج ينقلكم موقع “كواليس اليوم” إلى أجواء ليلة رأس السنة، وأهم مشاهدات مراسل الموقع من عين المكان.

كل شيء في عين الذياب، مقاهي، حانات، علب ليلة، مراقص، وكل ما تقدمه هذه الأماكن من أجواء ترفيه، موسيقى ورقص، وصخب لافت أطلق شرارة الاحتفال برأس السنة الميلادية مبكرا. أهم ما يلاحظه الزائر لفضاء عين الذياب الكم الكبير لعدد السيارات التي تتوافد على المكان، بدءا من الساعة السادسة، بشكل عجزت معه أرصفة الفضاء وبعض المواقف عن استيعاب عدد السيارات. التعبئة الأمنية والتعزيزات البشرية، سمة تخبر زائري المكان، أن الليلة غير عادية بالنسبة لمصالح الأمن. وحسب بعض المعلومات التي استقاها موقع “كواليس اليوم” من عين المكان، فإن عين الذياب تأتي على رأس المواقع التي تشهد تغطية أمنية مكثفة لضمان مرور الاحتفالات في أجواء عادية.

اكتظاظ ومشاحنات مبكرة تشعل فضاء عين الذياب

بدت ليلة رأس السنة وفية لطقوسها، اصطدامات ومعاكسات، كشرت عن أنيابها بشكل مبكر، إما بسبب مشاكل ركن السيارات، أو بسبب اعتراض مسيري بعض الحانات وحراسها على استقبال عينة من الزبناء، إضافة إلى حدوث اصطدامات بين الرواد بسبب تحرش بعض الحاضرين بفتيات يرافقن زبناء المتعة. في أحد المراقص التي استعدت لليلة رأس السنة بشكل خاص، واستقدمت لهذا الحدث الاستثنائي مغني شهير، هدد شاب بقطع شرايينه بعد أن منع من طرف حارس المرقص، بدعوى عدم قيامه بالحجز مسبقا. الشاب الذي يبلغ 28 سنة من العمر أصر على الدخول بدعوى أن صديقته توجد داخل المرقص لكن هذا المبرر لم يشفع لينتهي في قبضة الأمن بعد أن طرحه اثنين من حراس المرقص أرضا بعد أن أشهر شفرة حادة بنية تمزيق شرايينه، والاعتداء على حراسي المرقص، في نفس الوقت تقدم شاب لدى مصالح الأمن للبلاغ تعرضه لسرقة حافظة نقوده وبها 5آلاف درهم، قبل أن يتبين أنه في حالة سكر مفرطة، ليلقى القبض عليه، بعد أن اتضح أنه مجرد سكير يهذي.

اقرأ أيضا...

مشاهد من أفلام العصابات ومصالح الأمن تحارب للسيطرة على الوضع

من بين لحظات رأس السنة بعين الذياب، اقتحام قافلة من الدراجات النارية الكبيرة لأحد الساحات التي تعج بالزوار، وسط إطلاق صافرات، فانتابت الدهشة والخوف الزوار الذين تسمروا في أمكنتهم. شباب يرتدون قمصان صيفية وبعضهم يستعرض وشمه على الأطراف البارزة من الجسم، لعبت الخمرة برؤوسهم فتحولوا إلى قنابل إجرامية. سيارات الشرطة لم تتوقف عن اعتقال بعض الحاضرين الذين ظهرت عليهم علامات السكر الطافح، فيما حاول بعض الشباب تحدي عناصر الأمن واقتياد فتيات بالقوة لمرافقتهم. استهلاك الخمور والإفراط في تناولها فسح المجالات لحماقات الشباب للتعبير عن نفسها، حيث حول بعض السائقين الذين يمتطون سيارات فارهة بعض الشوارع إلى حلبة لاستعراض فنون السياقة.

فتاة تتمرد على والدتها ومخمور يبحث عن استرجاع ما سرق منه

بدا منظر امرأة في العقد الرابع من عمرها، مثيرا للشفقة، وهي تروي لفتيات في عمر ابنتها، تغرير أحد رجال الأعمال بابنتها، فبعد أن أقنعت والدتها بحضور سهرة رفقة صديقها، غادرت المكان رفقته لحظات بعد أن ابتدأ حفل موسيقي تنشطه فرقة موسيقية شهيرة، فلم تجد الأم سوى ترديد حكاية ابنتها.

ومن الأحداث التي سجلها موقع “كواليس اليوم” توقيف ميسور في حالة سكر لبعض رواد الفضاء من أجل مطالبتهم بالاتصال برقمه الهاتفي لإقناع رفيقته بإعادة هاتفه وبعض الأغراض التي استولت عليها من سيارته.

كواليس اليوم

التعليقات

  • يظهر من خلال هده التغطية الصحفية المنجزة من طرف مراسلكم بان الاجهزة الامنية كانت فى حالة تاهب قصوى و الدليل على دالك وهو تفعيل جميع جواب الامن الوطنى ودال لتمر هده الليلة فى اقل مما يمكن القيام به راعكم الله يارجال المن و الدرك الملكى و القواة المساعدة و الوقاية المدنية على خداماتكم

  • Vive la police ,l autorité,la gendarmerie, et le nettoyage à font ,bravo ,et bonne année aux gens qui prennent des risques pour protéger les citoyens marocains

  • هههههههههههههه المغاربة هادو ضروري من الدم ليلة رأس السنة

  • Hhhhhhhh, che3b Lehmaar 3atiiha l tassa li taybi3oha les grosses tetes ta3 lblad li mdwezin rass sana 3la berra!!! Chreb o zid o melli rass idokh grissi khok li m9weda 3lih b7alek!!! Ou cheffara lkbaar 9adyiin gharad!!!!!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.