ليلة دامية بمصر بعد أعنف ضربة إرهابية أوقعت 29 قتيلا وأكثر من 50 جريحا

مشاهدة 29 يناير 2015 آخر تحديث : الخميس 29 يناير 2015 - 10:46 مساءً

كواليس اليوم: عن (وكالات) بالتصرف ليلة دامية شهدتها الجمهورية المصرية العربية الشقيقة مساء اليوم الخميس، وذلك بعد تنفيذ اعتداءات إرهابية كبيرة، استهدفت مقر مديرية أمن شمال سيناء، وكتيبة واستراحة للجيش بمدينة العريش، مما أدى إلى مصرع 29 شخصاً وإصابة 50 آخرين ما بين أمنيين ومدنيين، كما تبقى حصيلة القتلى مرشحة للارتفاع. وأكد الدكتور صلاح سلام نقيب الأطباء بشمال العريش، استقبال الكثير من ضحايا التفجيرات التي شهدتها ضاحية السلام بمدينة العريش . وأضاف فى مداخلة هاتفية للتليفزيون المصري،:”الإصابات ناتجة عن شظايا وسقوط الزجاج” مؤكدا في الوقت ذاته أن حالات العسكريين تنقل للمستشفى العسكري وليس المدني . وأوضح أن نحو 20 سيارة إسعاف وصلت إلى مكان التفجيرات، وتقوم حاليا بعملية إخلاء الجرحى . وقالت مصادر أمنية، إن قوات الصاعقة والتدخل السريع تشن الآن، حملة موسعة بجميع مناطق شمال سيناء لملاحقة المتورطين في حادث استهداف نقاط للجيش والشرطة بسيناء. وأضافت أن القوات تمكنت من تصفية عدد من الإرهابيين المتورطين بالحادث، والذين أطلقوا 10 قذائف هاون على النقاط الأمنية والعسكرية. وكشفت مصادر أخرى أن تفجيرات العريش تمت في 10 دقائق، وأن المدينة بأكملها تأثرت بها. ومن جهته، عقد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مساء، اجتماعا طارئا مع عدد من أعضاء الوفد المصري المرافق له خلال زيارته الحالية لأثيوبيا، حيث بحث معهم آخر تطورات الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها مدينة العريش بسيناء، حسب بيان للرئاسة. وقال السفير علاء يوسف في تصريحات للصحفيين إن “الرئيس السيسى يتابع بشكل مكثف الحادث، وأجرى اتصالات من مقر إقامته بأديس أبابا حيث يشارك في القمة الإفريقية، مع عدد من المسؤولين المصريين المعنيين بمتابعة الحادث للوقوف على آخر التطورات وبحث آليات مواجهة مثل هذه العمليات الإرهابية”. وقال المتحدث باسم الجيش المصري إن عناصر إرهابية اعتدت مساء اليوم على بعض المقار والمنشآت التابعة للقوات المسلحة والأجهزة الأمنية بمدينة العريش بإستخدام بعض العربات المفخخة وقذائف الهاون. وأرجع مصدر عسكري سبب هذه الهجمة إلى الإرهابية إلى الضربات الناجحة التي وجهتها القوات المسلحة والشرطة المدنية إلى الإرهابيين خلال الفترة الأخيرة، وفشل جماعة الإخوان والعناصر الداعمة لها في الذكرى الرابعة لثورة (25 يناير).

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.