شذوذ الزوج يدفع امرأة إلى الفرار من بيت الزوجية بضواحي العاصمة

مشاهدة 21 مارس 2015 آخر تحديث : السبت 21 مارس 2015 - 10:15 مساءً

كواليس اليوم: مكتب الرباط غادرت سيدة في الثالثة والأربعين من عمرها بيت الزوجية بعين عودة ضواحي العاصمة الرباط، وذلك بعد أن ضاقت ذرعا بممارسات زوجها المدمن على شرب الماحيا، وممارساته الجنسية الشاذة. ونقل أحد سكان المنطقة إلى موقع “كواليس اليوم” أن الزوجة تمردت يوم الخميس الماضي على زوجها، بعد أن رفضت الاستمرار في تلبية طقوسه الشاذة، حيث يسكب الماحيا على جهازها التناسلي وثديها، ثم يشرع في القيام بممارسات مثيرة للتقزز. وحسب المعلومات التي أدلت بها الزوجة الهاربة لجمعية نسائية بالرباط، فإنها ظلت تلبي رغبات زوجها لأزيد من تسع سنوات، لكنها ملت هذه الطقوس الغريبة والتي وصلت في بعض الأحيان شرب كؤوس من الماحيا لتحقيق نشوة زوجها. كما تحدثت الزوجة عن معاناتها مع طقوس زوجها الغريبة الذي يقضي جزءا من الليل في شرب الماحيا ثم يطلب مجامعتها في أوقات متأخرة من الليل، مما تسبب لها في حالات اكتئاب وإرهاق وارتفاع ضغطها الدموي بسبب اضطرابات في النوم.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

التعليقات

  • حسب ما قالت هذه السيدة بأن زوجها يسكب عليها الخمر ثم يطلب منها ممارست الجنس معه هذا بحد ذاته عمل إنسان أحمق لا يجب أن تعيش معه ولو للحظة،هذه العلاقة شرعا لا تجوز فلها الحق أن تبتعد عنه حتا يرجع الى صوابه ويبتعد عن الخمر هذا بطبيعة الحال يكون بعد محاولتها بإقناع زوجها وديا بأن يبتعد عن الخمر و يتقي الله فنرجو السلامة و الهداية للجميع و شكرا و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

  • هاد السيدة مشات عند جمعية نسائية بالرباط او حكات ليهم مشكلتها. (مزيان) المشكل هو كيفاش حتا خرجات القصة من دواليب الجمعية النسائية للعموم (اين هو السر المهني)

  • هههه كيغتاصبها هههه

  • مسخوط دكالة

  • ياك مرتو.ما يمكنش تفر منو.هي عندها شي لعيبة.و حسب رأيي خائنة.وعندها صحيبها.وهداك راه ماشي شدود راه حق من الحقوق العفيفة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.