الترمضينة عند المغاربة: سبيطار أو حبس!!!

مشاهدة 27 يونيو 2015 آخر تحديث : السبت 27 يونيو 2015 - 2:11 صباحًا

كواليس اليوم: مكتب الرباط تتحول المستشفيات ومصالح المستعجلات على وجه الخصوص إلى وجهة رئيسية لبعض المواطنين المرمضنين الذين تخونهم أعصابهم قبيل آذان المغرب، وتحديدا خلال الساعات الأخيرة من الصيام. وحسب الملاحظ وإفادات الأطباء لـ”كواليس اليوم”، فإن وتيرة استقبال المستعجلات للجرحى والمصابين ترتفع خلال شهر رمضان في الفترة التي تسبق آذان المغرب من كل يوم. أسباب الزيارات غير المرغوب فيها من الأطباء طبعا والتي تزيد من الضغط عليهم، في وقت يفقدون تركيزهم بفعل الصيام وضغط العمل داخل مصالح المستعجلات. المدن الكبرى كالدار البيضاء، فاس، طنجة وسلا ومكناس، تسجل يوميا عشرات الحالات من الإصابات المتفاوتة الخطورة، والتي تتنوع بين الجروح والكدمات والكسور، إلى غير ذلك من الإصابات التي قد تطال العين والخصيتين وكل الإصابات الممكنة التي تنتج عن المشاحنات التي تبدأ لسانية وتتطور إلى مشادة ومبارزات تستعمل فيها في بعض الأحيان العصي والأسلحة البيضاء، وكل الأسلحة الممكنة في لحظات الغضب. وتسجل أغلب المشاحنات والنزاعات بين المواطنين بالأماكن الأكثر اكتظاظا كالأسواق، والطرق، والأحياء الشعبية، ومحطات النقل، وفي كل الأماكن التي تشهد تدفق المواطنين وضعف التنظيم أو غيابه، مع حضور طاغ للأنانية والرغبة في قضاء المصلحة بعض النظر عن أحقيتها من عدمها. تتوتر الأعصاب وتشتعل تدريجيا لتتطور إلى مواقف مؤسفة كاستعمال السكين والشفرات، والآلات الحديدة كما حدث لضحية بالقنطيرة تعرض للضرب بكتلة حديدية تستعمل للميزان، بسبب خلافه مع بائع الدلاح بسبب عبارة غير مقصودة ليجد نفسه نزيل مستشفى الإدريسي بالقنيطرة. القطعة، قلة الصبر، عدم ابتلاع الإهانة، الرغبة في استعراض العضلات، أسباب يعلق عليها المتصارعون خلافتهم وصراعاتهم التي تبدأ بسيطة ثم تتطور إلى حوادث تقود بعضهم إلى المراكز الصحية، وتلقي بآخرين لدى مصالح الأمن أو السجن حسب طبيعة الجرم المرتكب لتبدأ فصول قصص أخرى، يشهد عليها رمضان من كل سنة، لكن بشاعتها لا تمنع آخرين من التورط فيها.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

التعليقات

  • Siro fatro ramdan whaniw nas mn blakom asln syam din w3ibada wmoslim mn salima nas lisanah wyadah

  • من بين الجمل التي تستعمل في ترمضينة : باب عكاشة كي بان ليا بين عينيا

  • هادكشي لي ناقصو في صحتو مكملو بزرواطة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.