الله يرحمك يا ابي ..كان يقول لنا..ماتيديروا الاشهار غير الحاجة البايرة..وفعلا كل ماهو رديء وباير ولاقيمة له يخسرون عليه الاموال لكي يزينوه ويريوه للناس ضحايا الاشهار كانه منتوج رقم1 وهو لايساوى اقل من بصلة ..كما الشيطان يزين لبني ادم المعصية والخطيئة على انها لذة ومتعة وسعادة بينما هي التعاسة والغبن والخسران ..ياايها المغاربة اياكم ان تكتووا بنيران العقارات الربوية العقيمة التي لن تزيدك الا حسرةوخسارة على خسارة بينما السماسرة واصحاب العقارات يسكنون في فيلات فاخرة وفي قصور واسعة يجمعونكم جميعا ويكدسونكم في اقفاص اسمنتية كانها السجن الحجري وكل ذلك باغراقكم في ديون بنكية ربوية لا تنتهي حتي التقاعد او الموت ..نموت في النور ولا نعيش في الظلام..