جيش الإسلام ينتقم من الدواعش بطريقة أكثر بشاعة

مشاهدة 3 يوليو 2015 آخر تحديث : الجمعة 3 يوليو 2015 - 12:32 صباحًا

كواليس اليوم: مكتب الرباط

لم يتأخر “جيش الإسلام”، في الرد على تنظيم “الدولة الإسلامية”، المعروف اختصارا بـ”داعش”، بعد إقدامه قبل أيام على إعدام ستة من عناصره ذبحا، في ريف دمشق، بسوريا.

اقرأ أيضا...

ونشر “جيش الإسلام”، وهو أحد أبرز الفصائل المقاتلة في سوريا، شريط فيديو يظهر إعدام عناصر من تنظيم داعش، ردا على ما ارتكبه داعش في حق جنوده الستة.

499

جيش الإسلام لجأ بدوره إلى التقنيات الحديثة في التصوير والمؤثرات الصوتية، في ما يشبه المنافسة مع فيديوات داعش، وبث شريط فيديو يوثق لذبح ستة من عناصر داعش.

واعترف الدواعش المعتقلون، أمام الكاميرا، بأنهم قاتلوا في صفوف “الدولة الإسلامية”، وبأنهم حصلوا على أوامر بقتال الفصائل الأخرى المعارضة وليس جيش النظام.

المقاتلون الموقوفون، ينتمون إلى دول مختلفة، من بينهم سعودي وكويتي وسوري من الطائفة الشيعية، قال إنه بايع داعش.

alalam_635669782310409267_25

وظهر المعتقلون في نهاية الشريط بلباس أسود وهم مقنعي الوجوه، وموثوقين بقيود وكرات حديدية وهم يسيرون إلى جانب عناصر من جماعة “جيش الإسلام” الذين ارتدوا اللباس البرتقالي، وهو لباس سجناء غوانتانامو الذي يلبسه تنظيم داعش لضحاياه قبل إعدامهم.

وحسب قناة “الحدث”، تضمن الشريط صورا مروعة التقطت من زوايا عدة لعمليات الإعدام.

وقد قال “جيش الإسلام” إن عملية الإعدام الجماعية أتت ردا على قيام داعش بإعدام مجموعة من جنوده في فيديو مماثل بث في 25 من الشهر الماضي.

36fff21b-ff71-4104-b209-5b63441db440
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.