ابن عم بشار الأسد يقتل ضابطا ساميا أمام أبنائه بسبب نزاع حول المرور

مشاهدة 8 أغسطس 2015 آخر تحديث : السبت 8 أغسطس 2015 - 4:29 مساءً

كواليس اليوم: عن (أ.ف.ب) بتصرف أقدم أحد أبناء عمومة الرئيس السوري بشار الأسد على قتل ضابط سام في الجيش السوري (عقيد) بسبب خلاف على أسبقية المرور في مدينة اللاذقية ذات الغالبية العلوية على الساحل السوري. وقال مدير المرصد السوري لحقوق رامى عبد الرحمن لوكالة فرانس برس “أقدم سليمان الأسد وهو نجل ابن عم الرئيس السوري على قتل العقيد المهندس في القوات الجوية حسان الشيخ، بعد أن تجاوز الأخير بسيارته سيارة الأسد عند مستديرة الأزهري في مدينة اللاذقية”.

622912496- وأضاف “اعترض سليمان الأسد بعدها بسيارته سيارة الشيخ بهدف إيقافها قبل أن يترجل ويطلق عليه النار من رشاش كان بحوزته على مرأى من أولاده”. وسليمان الأسد هو ابن هلال الأسد، ابن عم الرئيس السوري وقائد قوات الدفاع الوطني الذي قتل في مارس 2014 في المعارك ضد مقاتلي الفصائل في ريف اللاذقية.

اقرأ أيضا...

سليمان-الاسد وبحسب المرصد، يسود “الاستياء والتوتر بين أبناء الطائفة العلوية في مدينة اللاذقية وريفها” على خلفية هذه الحادثة، وقال عبد الرحمن أن “الأهالي الغاضبين نظموا تجمعات في بعض شوارع اللاذقية وريفها وطالبوا بتوقيف سليمان الأسد الذي استقل سيارته وغادر بعد أن قتل الشيخ أمام أولاده”، مضيفا “أن بعضهم طالب بإعدامه في المكان ذاته”. وتعد محافظة اللاذقية معقلا للأقلية العلوية في سوريا وتتحدر منها عائلة الرئيس السوري. كما تشكل بالإضافة إلى محافظة طرطوس الساحلية خزانا بشريا للقوات النظامية المقاتلة.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.