اللي فهم شي حاجة يشرح لينا: العدل والإحسان “الإسلامية” تتضامن مع مدافع شرس عن الشذوذ الجنسي وإفطار رمضان

مشاهدة 29 سبتمبر 2015 آخر تحديث : الثلاثاء 29 سبتمبر 2015 - 9:31 مساءً

كواليس اليوم: محمد البودالي

أشياء كثيرة تحصل وتقع في هذا البلد العزيز، دون أن يجد المواطن المغربي تفسيرا لها..

اقرأ أيضا...

مساء يوم الاثنين، قام وفد من جماعة “العدل والإحسان” الإسلامية، المتدينة، الورعة، بزيارة تضامنية غير مفهومة إلى المسمى المعطي منجب، الحقوقي المعروف بدفاعه المستميت عن مظاهر الفاحشة والمنكر، مثل الشذوذ الجنسي والسحاق والإفطار العلني في شهر رمضان، تحت مسمى “الحريات الفردية” !!!

وحتى تكون لهذه الزيارة المنافقة رسالة ما، فقد تمت داخل مقر “الجمعية المغربية لحقوق الإنسان”، التي يعرف جميع المغاربة من صغيرهم إلى عجوزهم أهدافها الحقيقية وخلفيات أنشطتها ومن يقف وراءها في الخارج، والتي لا تخرج عن المحاولات المتكررة لزعزعة الاستقرار وتدمير القيم والثوابت المغربية المحافظة..

وهذا “المعطي” هو رئيس جمعية “الحرية الآن”، التي تعتبر اسما على مسمى، أي السعي إلى نشر “الحرية الهدامة” داخل المجتمع المغربي، و”في أقرب وقت ممكن”.

وظهر قياديو العدل والإحسان، التي ترفع شعار الإسلام يا حسرة، عبد الواحد متوكل رئيس الدائرة السياسية للجماعة ومحمد سالمي وحسن بناجح عضوي الأمانة العامة للدائرة السياسية للجماعة، وهم يجالسون المعطي منجب و”يواسونه” في “محنته الوهمية” مع السلطات المغربية، علما أن الرجل مطلوب إلى العدالة للاشتباه في تورطه في اختلاسات مالية، بعد شكاية قدمها ضده بعض رفاقه السابقين في “مركز ابن رشد” الذي اتخذ “منجب” قرار حله بشكل انفرادي بعد تعالي أصوات مطالبة بافتحاص مالي والإجابة عن تساؤلات بخصوص الوضعية المالية للمركز.

كواليس اليوم

التعليقات

  • المهم عندنا هو انه في عداوة مع النظام اما باقي الامور الاخرى وخاصة ما يدافع عنه من حريات فردية كالافطار في رمضان فليست له نفس الاهمية مثل مجابهة الاستكبار المخزني الخندق الذي نزجد فيه مع الكعطي منجيب

  • الى صاحب المقال.نعم العدل و الاحسان تنافق.و لكن الجمعية المغربية لحقوق الانسان راه حاصلة على شهادة تقدير و وسام من هيءة الامم المتحدة…لتعلم ان سبب انهزام دبلماسيتنا بالسويد هو مثل هده المقالات و المقاربات الخاوية.

  • ما الغرابة في ذلك. انها تدافع عن الديمقراطية و الحريات الفردية وحقوق الانسان.

  • حديث الرسول الحبيب المعنى ديالو ان الماكل الحلال ياكله الاخيار و الابرار و الفاهم يفهم

  • إحدى تخربيقات و خزعبلات العدل والإحسان لقد عودونا دائماً على الاصطياد في الماء العكر

  • كما جرت العادة يستغلون العقول الضعيفة لزجهم في مخططاتهم التطرفيهالسياسية الخاصة بالاعماق الانسانية واستغلال العقول الضعيفة

  • تحلفات مصالح لاأقل ولا أكثر

  • لعنة الله على القوم الظالمين

  • انه النفااق لدلك وجب ترك الدين وعدم استغلاله في السياسة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.