نشطاء يتهمون “بنعطية” بالمسؤولية في سقوط لائحة البام باحصين

مشاهدة 7 سبتمبر 2015 آخر تحديث : الإثنين 7 سبتمبر 2015 - 2:35 مساءً

كواليس اليوم: إسماعيل هاني حمل مناضلون في حزب الأصالة والمعاصرة، البرلماني السابق محمد بنعطية رئيس مقاطعة احصين المنتهية ولايته، المسؤولية الكاملة في سقوط لائحة “البام” في المنطقة. وقال نشطاء من الحزب إن بنعطية هو سبب ما أسموها “نكسة” ضياع مقاطعة احصين من حزب الأصالة والمعاصرة، مشيرين إلى أنه ظل يتبجح بقدرته على جلب الناخبين وهو أصلا لا يتواصل مع الساكنة منذ كان برلمانيا وطيلة 12 سنة ظل بعيدا عنهم وعن مشاكلهم، وفي سنة 2009 تحالف مع حزب العدالة والتنمية لتسيير المقاطعة ضدا في توجه الحزب وضربا لعرض الحائط بكل التوجيهات الحزبية، ما سهل كما كان منتظرا وهو فوز البيجيديين بضعف مقاعده (20مقابل 10) زيادة على خلق الفتنة بين أعضاء لائحته ما عجل سقوطه، وبدكتاتوريته المعهودة بعدم إشراك والتحاور مع أعضاء مجلسه الباميين منذ 2009 ومنهم أطر وكفاءات تنتمي للمكتب السياسي للحزب، يقول أحد الباميين الفايسبوكيين بمدينة سلا.

يشار إلى أن بنعطية كان قد نقل إلى المستشفى في حالة صدمة نفسية بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات الجماعية.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.