نهاية أخطر مجرم يستخدم السيوف والكلاب المتوحشة للسلب والنهب في أحياء سلا

مشاهدة 7 سبتمبر 2015 آخر تحديث : الإثنين 7 سبتمبر 2015 - 10:16 مساءً

كواليس اليوم: محمد البودالي

نجحت مصالح الأمن العمومي والشرطة القضائية بمفوضية الأمن بالعيايدة بسلا، يوم أمس، في الإطاحة بأحد أخطر المجرمين، والبصم على نهاية سجله الإجرامي في المدينة.

اقرأ أيضا...

ويتعلق الأمر بمجرم من النوع الخطير جدا، يلقب بـ”بوزبال”، يتزعم عصابة إجرامية خطيرة في وادي الذهب، ويخرج ليلا للسلب والنهب مستخدما سيوفا كبيرة الحجم، وكلابا شرسة مدربة على تخويف وترويع الآمنين.

وذكرت مصادر موثوق بها لموقع “كواليس اليوم” أن المجرم الخطير كان مطلوبا إلى العدالة، ويوم أمس توصل رئيس المفوضية، العميد الإقليمي دركان، بإخبارية، تفيد بأنه ظهر في شارع الفدا وادي الذهب، رفقة عصابته، والكلاب، وأنه بصدد ارتكاب جرائم سرقة واعتداء.

وبناء على ذلك أصدر رئيس المفوضية تعليمات إلى كافة الفرق التابعة له، كما ربط الاتصال بالبلدية لإيفاد فرقة خاصة في القبض على الكلاب، لينتقل شخصيا رفقة عناصره ويضربون كمينا للمتهم، انتهى بالقبض عليه، وبعض أفراد عصابته، فيما لاذ آخرون بالفرار، والذين لا يزال البحث جاريا عنهم.

وتم اقتياد الكلاب المتوحشة، التي كان الظنين يعطيها موادا مخدرة ليزداد هيجانها، نحو منطقة مهجورة قبل إعدامها بالرصاص.

وحسب مصادرنا، فإن المجرم الخطير كان يجبر التجار وغيرهم على أداء الإتاوة، ومن يرفض منهم، كان يعتدي عليه بالسلاح الأبيض، دون أن يجرؤ الكثير من الضحايا على التبليغ خوفا من بطشه وانتقامه.

وبعد مداهمة منزل المتهم تم العثور على سيفين من الحجم الكبير، مصنوعين تقليديا.

وكان المتهم، البالغ من العمر حوالي 28 سنة، وهو مفتول العضلات، يطرد حومة بكاملها عندما يفقد أعصابه، وكان مصدر قلق ورعب دائم للساكنة..

فهل سيكون القضاء عند حسن ظن ساكنة المنطقة، بإنزال الحكم القضائي الذي يتلاءم وخطورة الأفعال التي ارتكبها الظنين؟؟؟

كواليس اليوم

التعليقات

  • اولا هو ليس من مواليد 1994 وتم اعدام ابكلاب في بتيه ادا سمعنا اطلاق 4 رصاصات وهو صنيع الامن فاسد اد تقوم امه بعطاء رشوى الا رجال الامن حتي تفاقمة الامور وسوف يحكم بشهر او شهرين وخرج من سجن

  • لو كان الاعدام موجودا بالمغرب ما انتشر المجرمون بشكل فظيع بالمغرب.

  • الرمي بالرصاص لتستريح الارض والعباد

  • نهاية اخطر مجرم هي انه لقي حتفه اقصد ما او قتل هذه هي النهاية اما ان يعتقل على يد الشرطة او الامن عموما انها ليست نهاية قد يظهر في عيد الاضحى او في القريب العاجل المجرمون في المغرب لاخوف عليهم ولاهم يحزنون مادامت السلطات القضائية حميهم

  • بحال هاد النوع خاصو الاعدام لان السجن ماشي رادع تايفوت المدة او اقل تايخرج تايولي طاغي اكثر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.