الأمن الفرنسي “يبهدل” وزيرا جزائريا ويفتشه بطريقة مهينة في المطار

مشاهدة 19 أكتوبر 2015 آخر تحديث : الإثنين 19 أكتوبر 2015 - 8:19 صباحًا

كواليس اليوم: إسماعيل هاني

تعرض وزير جزائري، يوم السبت، لإهانة غير مسبوقة على أيدي الأمن الفرنسي، وذلك بعد إخضاعه للتفتيش بطريقة مهينة وحاطة بالكرامة الإنسانية، رغم أنه كان يحمل جواز سفر دبلوماسي.

اقرأ أيضا...

الجزائر ومن جهتها لم تهضم أو تتقبل هذا التصرف، الصادر عن فرنسا، رغم أن الفعل يتعلق بولية أمرها، فاستدعت، في إجراء شكلي لحفظ الكرامة وماء الوجه،السفير الفرنسي لدى الجزائر، برنار ايمي، لتبليغه ما سمي “احتجاجا رسميا على المعاملة التي تلقاها وزير الاتصال حميد قرين في مطار أورلي بباريس”.

وذكرت قناة “الشروق نيوز”، أن وزارة الخارجية نقلت للسفير الفرنسي استهجان الجزائر توقيف وزير في الحكومة يحمل جواز سفر دبلوماسي وإخضاعه للتفتيش وتطلب توضيحات.

وجاء استدعاء السفير الفرنسي لدى الجزائر، على خلفية تعرض وزير الاتصال، حميد قرين، السبت، لتفتيش جسدي دقيق فى مطار أورلي من طرف عناصر من الشرطة الفرنسية.

وتعد الحادثة الثالثة من نوعها فى غضون ثلاثة أشهر التي يتعرض لها وزراء جزائريون، حيث سبق أن تعرض كل من وزيري السكن والصناعة عبد المجيد تبون، وعبد السلام بوشوارب لنفس المعاملة دون مبرر.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.