صحيفة سويسرية: تحول المغرب إلى فاعل إقليمي هام يصيب الجزائر بالسعار

مشاهدة 8 نوفمبر 2015 آخر تحديث : الأحد 8 نوفمبر 2015 - 7:31 مساءً

كتبت صحيفة (لا تريبون دي جنيف) السويسرية، في مقال بمناسبة الذكرى ال40 لانطلاق المسيرة الخضراء، أن المسؤولين الجزائريين “يغيظهم رؤية الجار المغربي وقد أضحى فاعلا إقليميا هاما”.

وأوضحت اليومية، في مقال نشرته أمس الجمعة، أن “الحملات الدبلوماسية والاقتصادية للمملكة في إفريقيا تتجاوز الساسة الجزائريين”، مشيرة إلى أن استراتيجية الوضع القائم التي تعتمدها الجزائر ترهن المنطقة برمتها “وتعتبر غير منتجة”.

اقرأ أيضا...

ولاحظ كاتب المقال، والذي يحمل عنوان “الهجوم الدبلوماسي المغربي بشأن قضية الصحراء”، أن “أصواتا من الجانبين ارتفعت منددة بعبثية هذا الوضع”، مبرزا أن المغرب العربي يعد اليوم المنطقة الأقل تكاملا في العالم، لدرجة أن الجزائر تربطها علاقات تجارية بالنمسا أكثر من المغرب الجار.

وذكرت اليومية السويسرية بأن جلالة المغفور له الحسن الثاني نظم قبل أربعين سنة مسيرة كبرى مواطنة وسلمية نحو الصحراء، التي كانت ترزح حينها تحت نير الاحتلال الإسباني، مسيرة أضحت حدثا مؤسسا في تاريخ المملكة.

وتابعت أن المغرب بصدد وضع اللمسات الأخيرة على مشروعه الخاص بالجهوية المتقدمة الذي يفتح الطريق أمام نظام الحكم الذاتي الموسع في الصحراء، مشيرة إلى خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس في افتتاح السنة التشريعية والذي أكد فيه جلالته أن منتخبي الأقاليم الجنوبية هم الممثلون الحقيقيون لسكان الصحراء المغربية.

وأوضحت (لا تريبون دي جنيف)، نقلا عن مسؤول كبير في وزارة الشؤون الخارجية والتعاون، أن المبادرة المغربية للحكم الذاتي “توفر فضاء للمصالحة وفقا للقانون الدولي”، مشددا على أنه “لن يكون هناك حل لهذه المشكلة دون انخراط البلد الذي يأوي ويمول ويسلح البوليساريو”.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.