مخابرات الجزائر تواجه العزلة بعد ارتفاع الطلب على مخابرات المغرب

مشاهدة 25 نوفمبر 2015 آخر تحديث : الأربعاء 25 نوفمبر 2015 - 3:07 مساءً

كواليس اليوم: محمد البودالي

تعيش المخابرات الجزائرية أياما حالكة بعد أن وجدت نفسها خارج سياق الأحداث التي تعيشها المنطقة، بعد الأحداث الإرهابية التي هزت باريس مؤخرا، و التي أدت بالمقابل إلى ارتفاع أسهم المخابرات المغربية التي كانت شريكا هاما لأجهزة الاستخبارات الفرنسية في تحديد هوية الفاعلين ومكان تواجدهم، إضافة إلى عدد من المعلومات الأخرى الثمينة التي مكنت أجهزة الأمن الفرنسية من الوصول إلى منفذي تفجيرات باريس. المخابرات الجزائرية التي تحاول منافسة نظيرتها المغربية، و التي تتحرك بميزانية ضخمة، وجدت نفسها عاجزة عن الانخراط في التنسيق الأمني بين المغرب وفرنسا، وبعض الدول الأوربية الأخرى، خاصة أن الجزائر معنية بما يحدث هناك بحكم أنها تتوفر على جالية كبيرة على غرار المغرب فوق التراب الفرنسي. أكثر من ذلك، فإن مخابرات بوتفليقة لا تنظر بعين الرضا إلى الطلب الذي عبرت عنه بعض الدول الأوربية في الاستفادة من خدمات المخابرات المغربية من أجل التصدي لخطر التهديدات الإرهابية، مقابل تجاهل مخابرات الجزائر التي توجد خارج التغطية. هذا التهافت على طلب مساعدة المخابرات المغربية، أصاب مخابرات بوتفليقة بالخرس، وجعلها مجرد متابع لما يحدث على وسائل الإعلام، خلافا لمخابرات المغرب التي تتحرك على الميدان وتدير بمعية المخابرات الفرنسية و البلجيكية عملية التحقيق و التحري و تبادل المعلومات بين الأطراف المعنية. هذا التموقع الجديد و الهام لعناصر الحموشي، أكسب المخابرات المغربية صيتا وسمعة دولية باهرة، لا سيما أن العالم بأسره يتابع هذه الأحداث، إضافة إلى إشادة وسائل الإعلام الدولية في القارات الخمس بالجهود التي قدمها المغرب لفرنسا و التي كانت حاسمة في التعاطي مع ما تلا تفجيرات باريس من أحداث خطيرة. ارتفاع قيمة المخابرات المغربية، سيجعلها محل طلب باقي الأجهزة النشيطة في العالم، مقابل العزلة التي تعاني منها مخابرات الجزائر بسبب تركيز الأخيرة على المغرب وقضية وحدته الترابية على حساب قضايا أخرى تهم الجزائر ومصالحها ومصالح شركائها في المنطقة. عزلة مخابرات الجزائر مناسبة ليعيد المسؤولون عن هذا الجهاز حساباتهم ويغيروا من أجندتهم التي تستهدف المغرب بالدرجة الأولى مما يضيع عليهم التقاط ما يحدث في المنطقة، خلافا للمغرب الذي تشتغل مخابراته على قضايا هامة ونوعية تتصل بالأمن والسلم القومي العالميين.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

التعليقات

  • المخآبررات لمغربية شاد من السعودية الي مالي وماجاورهوما وفرنسا وآسبانية وهولند بلجيكا بريطانية وامريكا
    يعني اسيا وافريقيا وأورووووبا وامريكيا لحمد لله علي نعمة لمغرب لبعض غيتسط لرئيس لآقتصاد لا سياحة لا امن
    فرق كبير بين المملكة المغربية الشريفة 12قرن

    وووووودولة150 سنة؟؟؟؟

  • وهل للجزائر مخابرات ؟ كاع ما عندهم مخبزات ؟ قال مخابرات قال جبالهم عامرة بالمتطرفين ههههخ الله يستر !!! عن أي مخابرات تتحدث

  • مخابرات الجزائر ما في يدهم والوا غير الشفرة والشخير في الاجتماعات الرسمية

  • مهما كذبتم على أسيادكم فالجزائر واقفة ولن تسقط إلى الأبد و يجب أن تعلموا أن فرنسا و بلجيكا تصف أولادكم المولودين عندهم بالمغاربة بالرغم من أنهم ولدوا عندهم فلن يرضى اليهود ولا النصارا

    • سير القواد بدل الخروق للرئيس هادي هي الخدمة اللي تقدر تدير هي و حضيان المغاربة. اللي دايرين الاراره محال تعرف المعنى ديالها فقاقير ههههههه

  • إلى رقم 5 أنتم تقارنون الأرنب بالأسد

  • إلى صاحب التعليقات الأربعة.. أنت معروف، والمقال أصابكم في مقتل.. أما المخابرات الجزائرية، فجيب عليها أن تنتظر في الصف مع إخوتها ومثيلاتها.. بزاف عليكم مخابرات المغرب، والله ينصر سيدنا الملك محمد السادس قاهر الخونة

  • جيشنا 20 عالميا و الثاني عربيا و إفريقيا بعد مصر فأما أنتم تأتون بعد قطر

  • لاداعي للإفتخار للأننا نعرفكم جيدا

  • عن أي عزلة تتحدثون الجزائر لا دخل لها للأن الإرهابيين بلجيكين من أصل مغربي و ماذا نستفيد لله عجب

  • وماذا ربحتم هل حررتم بلدكم سبة و مليلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.