البرلمانيون الأفارقة يشيدون بانخراط جلالة الملك لفائدة التنمية المستدامة في إفريقيا

مشاهدة 3 ديسمبر 2015 آخر تحديث : الخميس 3 ديسمبر 2015 - 2:35 مساءً

و م ع

أشاد المشاركون في أشغال الدورة ال67 للجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الإفريقي، المنعقدة منذ أمس الأربعاء في بيساو، بانخراط صاحب الجلالة الملك محمد السادس لفائدة مكافحة تغير المناخ و التنمية المستدامة في أفريقيا .

اقرأ أيضا...

وأكد راشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، ورئيس الاتحاد البرلماني الإفريقي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه “في ما يتعلق بموضوع تغير المناخ، الذي يشكل قضية راهنة ذات أهمية قصوى، تم التركيز بشكل خاص خلال اليوم الأول من هذا الاجتماع البرلماني الإفريقي على مبادرات جلالة الملك في هذا المجال من خلال (نداء طنجة) والتزام جلالته بالدفاع عن مصالح القارة وتعزيز التعاون جنوب- جنوب”.

وفي هذا السياق، أوضح العلمي، أن المشاركين اتفقوا على “ضرورة العمل على إعداد مقترحات برلمانية إفريقية، في أفق استضافة المغرب لمؤتمر المناخ العالمي ( كوب 22) السنة المقبلة، تأخذ بعين الاعتبار حق إفريقيا في الاستفادة من الاستثمارات التي ستخصص لحماية البيئة.

وخلال اليوم الأول من الدورة ال67 للجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الإفريقي، ركز المشاركون على القضايا المتعلقة بالجوانب الإدارية والتنظيمية داخل الاتحاد، بالإضافة إلى بحث الميزانية والمساهمة المالية للدول الأعضاء و الدول التي تحمل صفة ملاحظ.

وفي هذا الصدد، انكب المشاركون على دراسة مقترحات لإدخال تعديلات على قوانين والنظام الداخلي للاتحاد من أجل توسيع قاعدته وضمان إشعاع وفعالية له على الساحة الدولية. ومن المنتظر أن تتم المصادقة على هذه التعديلات يوم السبت المقبل في بيساو خلال انعقاد مؤتمر رؤساء الاتحاد.

وأكد الطالبي العلمي أنه ” تم إطلاق دعوة لجميع البرلمانات الإفريقية للانضمام الى الاتحاد الذي يشكل المنظمة الوحيدة التي تجمع البرلمانات الإفريقية معا في إطار فضاء مؤسساتي تابع للاتحاد البرلماني الدولي”.

وبحسب رئيس الاتحاد البرلماني الافريقي ، فإن هذه التعديلات تهدف لضمان “حضور قوي للاتحاد على الساحة الدولية”.

وفي معرض حديثه عن مشكل “محدودية الموارد” المتاحة للاتحاد، أكد السيد الطالبي العلمي أن “هذا الاجتماع يشكل فرصة لبحث السبل الكفيلة بتعزيز مكانة المنظمة في أفريقيا وعلى مستوى المنظمات الدولية”.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.