ليبيا تستيقظ على أضخم انفجار.. 50 قتيلا وأزيد من 100 قتيل كلهم من جهاز أمني

مشاهدة 7 يناير 2016 آخر تحديث : الخميس 7 يناير 2016 - 9:57 صباحًا

كواليس اليوم: متابعة

استيقظت ليبيا صباح اليوم الخميس على انفجار ضخم في كل من مدينتي زليتن شرق العاصمة طرابلس ودرنة. ويتعلق الأمر بشاحنة مفخخة، مليئة بأطنان من المتفجرات. وسُمع دوي انفجار عنيف في مدينة درنة، وقال شهود عيان من المنطقة إنّ أعمدة الدخان ترتفع بكثافة من وسط المعسكر بعد سماع دوي الانفجار، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى. وتم تفجير الشاحنة بساحة المعسكر أثناء تدريب، الأمر الذي خلف، في حصيلة أولية، حوالي 50 قتيلا وما يفوق 100 جريح، كلهم ينتمون لأحد الأجهزة الأمنية، وتبقى الحصيلة مرشحة للارتفاع. وفي سياق منفصل، هز انفجار عنيف مدينة درنة وسمع في أرجاء المدينة، وحسب مصادر محلية بالمدينة فإن الانفجار وقع أمام المدخل الرئيسي لمدرسة النهضة، وأضاف الشهود بأن الانفجار لم يسفر عن أي إضرار بشرية. وأضافت نفس المصادر أن عبوة ناسفة وضعت أمام مدخل المدرسة بحي باب طبرق بمدينة درنة، وهي المنطقة التي تقع مباشرة تحت منطقة الفتايح التي يتمركز بها أعضاء تنظيم داعش. ورغم وجود “مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها” بالقرب من هذه المنطقة إلا أنهم لم يستطيعوا السيطرة على عمليات التفجير أو القذائف العشوائية. يذكر أن تنظيم داعش وعبر صفحات موالية له قال إنه سيستهدف عدة أماكن بدرنة بتفجيرات وقذائف متعددة.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.