عيد الحب يتسبب في جريمة: طالبة تنهي حياتها لبخل حبيبها

مشاهدة 19 فبراير 2016 آخر تحديث : الجمعة 19 فبراير 2016 - 6:27 مساءً

المصدر : القاهرة (لها) أنهت فتاة تبلغ من العمر 15 سنة حياتها ، بعد أن قفزت من شرفة شقتها بالطابق الـ12 بمنطقة المرج بالقاهرة، وذلك بسبب اكتشافها بخل حبيبها فى عيد الحب. تحرر محضر، وانتقل المستتشار رامي مصطفى وكيل النائب العام لمناظرة الجثة. وكشفت تحقيقات نيابة المرج برئاسة المستشار تامر العربي أن الفتاة طالبة فى المرحلة الإعدادية، نشأت علاقة عاطفية بينها بين طالب يكبرها بـ 10 سنوات ويدرس بكلية الطب، وكان شقيق صديقتها بالمدرسة حيث كان يتردد على المدرسة. واكتشفت والدة الطالبة أنها على علاقة عاطفية بشقيق زميلتها فى المدرسة، فقررت نقلها إلى مدرسة بمصر الجديدة، إلا أن العلاقة بين الفتاة والشاب استمرت ،وفى أحد الايام وافقت والدة الفتاة على خطبتها من طالب الطب وطلبت منها مقابلته. وعندما التقت الطالبة ووالدتها مع طالب الطب بأحد المولات ،شعرت الاثنتان ببخله الشديد من تلك المقابلة، حيث تهرب من دفع قيمة الغداء والمشروبات، وبعد تلك المقابلة شعرت الطالبة بصدمة كبيرة نتيجة اكتشاف بخل من كانت سوف ترتبط به. وفي يوم الفلانتين كانت الفتاة متواجدة مع والدتها وجدتها بشقتها فى المرج ، وعندما تاكدت من بخل حبيبها الذي لم يقدم لها أي هدية ،توجهت الى شرفة شقتها والقت بنفسها من الطابق الثانى عشر ولفظت أنفاسها الأخيرة.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.