أضخم مسيرة وطنية يشهدها المغرب.. قضية الصحراء توحد كلمة المغاربة وتوقعات ببلوغ رقم المشاركين إلى الملايين

مشاهدة 13 مارس 2016 آخر تحديث : الأحد 13 مارس 2016 - 10:12 صباحًا

كواليس اليوم: إسماعيل هاني في أضخم مسيرة وطنية يشهدها المغرب، بلغ عدد الوافدين على العاصمة الرباط، إلى حدود الساعة العاشرة من صباح اليوم الأحد، ما يزيد عن 450 ألف مشارك، وهو الرقم الذي تجاوز بكثير عدد المشاركين في المسيرة الخضراء. وعاين موقع “كواليس اليوم” حالة اكتظاظ غير مسبوقة في مختلف مداخل العاصمة الرباط، شاحنات وحافلات وسيارات، تتوافد على العاصمة بالآلاف. وكشف مراسلو الموقع من مختلف المدن المغربية، أن مئات الآلاف من المواطنين لا يزالوا في الطرقات الوطنية والسيارة، ومن المرتقب أن يصل عدد المشاركين، إلى الملايين، بالنظر إلى أهمية المسيرة، وضرورة رسائلها المستعجلة إلى كل الأطراف المعنية بقضية الصحراء المغربية. مسيرة الأحد، تؤكد لمن يحتاج إلى دليل أن المغاربة، عن بكرة أبيهم، جنود مجندون بالفعل وراء عاهل البلاد، وكافة مبادراته من الوحدة الوطنية للمملكة، كما تؤكد أن قضية الصحراء هي قضية كل المغاربة أجمعين، وأن الأمر يعني بالنسبة إليهم، بمسألة حياة أو موت. مسيرة الأحد لمختلف القوى الوطنية هي تعبير عن تجند كل المغاربة للدفاع عن قضيتهم المصيرية الأولى، ألا وهي قضية الصحراء، كما أن تنظيم هذه المسيرة، يعبر عن الموقف الشعبي الموحد من التصريحات المستفزة التي أهانت الشعور الوطني ومقومات السيادة المغربية، بعد أن ردت الحكومة المغربية بحزم على تصريحات بان كي مون خلال زيارته الأخيرة لمخيمات العار بتيندوف. مسيرة الأحد تعبر في الوقت ذاته عن يقظة الشعب المغربي وقواه الحية من هيئات سياسية ونقابية وجمعوية ومختلف مكونات المشهد العام المغربي، والتي ارتأت الرد بطريقتها عبر تنظيم مسيرة جماهيرية تعكس توافق موقف الحكومة والشعب المغربي من هذه القضية التي لا مجال فيها للتهاون أو التقاعس كلما استدعى الوطن التصدي لخصوم الوحدة الترابية وأعداء المملكة المغربية. مسيرة الأحد، رسالة قوية إلى العالم بأن المغرب ملكا وحكومة وشعبا، يعبرون عن إدانتهم القوية وغير المسبوقة لانزلاق الأمين العام الأممي بان مون، من خلال تصريحاته غير المسؤولة والتي جانبت الصواب والحياد الذي يطوق المسؤول الأممي الأول في جميع مواقفه. كما تعتبر رسالة قوية إلى القوى الكبرى وصناع القرار السياسي عبر العالم، مفادها أن المغرب غير راض عما صدر عن بان كي مون، وأن الشعب المغربي ينتظر توضيحا مسؤولا وشافيا في قضية حساسة ومصيرية لملايين المغاربة.

تغطية مفصلة لاحقا

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.