الملك يطير غدا إلى روسيا دفاعا عن قضايا المغرب وترسيخ شراكة الرباط- موسكو

مشاهدة 12 مارس 2016 آخر تحديث : السبت 12 مارس 2016 - 12:48 مساءً

كواليس اليوم: محمد البودالي ينتظر أن يتوجه العاهل الكريم جلالة الملك محمد السادس يوم غد الأحد إلى روسيا للقاء الزعيم الروسي، فلاديمير بوتين. هذه الزيارة تأتي في سياق اللقاءات المستمرة بين زعيمي البلدين، خاصة وأن الملك محمد السادس والرئيس الروسي التقيا في عدة مناسبات وتميزت لقاءاتهما بطابعها الإيجابي وبتقاطع وجهات النظر في عدد من القضايا الدولية والإقليمية التي تحظى باهتمام البلدين. لقاء موسكو، سيكون مهما بلا شك، بالنظر إلى توقيته، وإلى المستجدات التي تطبع الساحة الإقليمية، إضافة على الأهمية الخاصة لمسار تطوير العلاقات الثنائية بين المملكة وروسيا الاتحادية. ومن المنتظر أن تحظى القضية الوطنية الأولى، وهي قضية الصحراء، بالنصيب الأوفر من مباحثات الزعيمين، سيما وأن روسيا تعتبر من الدول دائمة العضوية بمجلس الأمن الدولي، وهي واحدة من القوى المؤثرة والفاعلة في صناعة وتوجيه القرار الدولي. من هذه الزاوية، قد يعرض جلالة الملك محمد السادس استياء وتحفظ المملكة المغربية من تصريحات الأمين العام الأممي بان كي مون، الذي تملص من واجب التحفظ وأظهر انحيازا واضحا إلى جبهة بوليساريو، مما يفرض تصحيح هذه الانحياز من بوابة مجلس الأمن. كما سيتدارس العاهل الكريم مع نظيره الروسي، قضايا السلام بمنطقة الشرق الأوسط، والسياسات الأمنية لمواجهة الإرهاب المتمدد، إضافة إلى الأزمة السورية وقضية اليمن، وقضايا أخرى تهم القارة السمراء. توجه العاهل الكريم إلى روسيا، يدخل أيضا ضمن التحركات النشيطة للدبلوماسية الملكية، التي تتولى الدفاع عن القضايا الكبرى والهامة للمملكة المغربية في المحافل الدولية الكبرى، ولدى العواصم الرئيسية في صناعة القرار الدولي. زيارة جلالة الملك محمد السادس إلى روسيا، تكتسي أيضا أهمية اقتصادية بالغة، فالمغرب وروسيا، يملكان إمكانات تعاون واسعة، بالنظر إلى القوة الاقتصادية الكبرى لروسيا كبلد وازن، وبالنظر إلى ما يملكه المغرب من إمكانيات اقتصادية هامة، تحتاج إلى أسواق جديدة، وإلى تسويقها من خلال اتفاقات شراكة وتعاون، وإلى تعاون اقتصادي يعزز التوافق السياسي بين الرباط وموسكو. المغرب الذي يتطلع إلى أن يصبح وجهة رئيسية لروسيا في المجال السياحي، وإلى تعزيز تصدير المنتجات الفلاحية، وعدد من السلع المغربية، يسعى أيضا إلى الاستفادة من صناعة السلاح الروسي، ومن الخبرة العلمية المتطورة للروس في عدة مجالات هامة، بما يمكن المملكة من تعزيز مسار النمو والتقدم الذي تسير فيه.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.