أربع اتفاقيات بين المجموعة المغربية للصناعات الفضائية والطائرات ومجموعات متخصصة في هذا المجال

مشاهدة 28 أبريل 2016 آخر تحديث : الخميس 28 أبريل 2016 - 3:15 مساءً

و م ع تم أمس الأربعاء بمراكش، التوقيع على أربع اتفاقيات شراكة بين المجموعة المغربية للصناعات الفضائية والطائرات “جيماس” ومجموعات متخصصة في صناعة الطيران والفضاء. وترأس حفل التوقيع على هذه الاتفاقيات وزير التجهيز والنقل واللوجستيك عزيز رباح ووزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي مولاي حفيظ العلمي، وذلك على هامش الدورة الخامسة للمعرض الدولي لصناعة الطيران والفضاء “مراكش إيرشو” المقامة بالمدينة الحمراء ما بين 27 و30 أبريل الجاري تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس. وتهم الاتفاقية الأولى الموقعة مع مجموعة “طاليس”، إدخال تكنولوجيا حديثة للمغرب تتجلى في انتاج نظام ثلاثي الأبعاد في صناعة الطيران والفضاء، أما الثانية الموقعة مع مجموعة “تيكالميت أيروسباس” التي تتميز بمعرفتها العالية بأسواق صناعة الطيران والفضاء، فتتمحور حول إحداث وحدة بالمغرب تعنى بكل ما له علاقة بالقيادة ومحركات الطائرات. وتتعلق الاتفاقية الثالثة المبرمة مع مجموعة “مغرب حلول” (ماغريب سوليسيون) بإحداث وحدة للوجستيك بالمحطة الصناعية المندمجة للنواصر “ميدبارك”. أما الاتفاقية الرابعة التي وقعتها المجموعة المغربية للصناعات الفضائية والطائرات مع المجموعة الفرنسية “أيرو سباس فالي” فتهدف، بالأساس، إلى فتح نافذة جديدة بالنسبة لمستقبل مجال صناعة الفضاء، وتطوير البحث في هذا المجال والتطبيقات الفضائية. وتعتبر الدورة الخامسة للمعرض الدولي لصناعة الطيران والفضاء ، التي تشارك فيها أزيد من 150 مقاولة للطيران والفضاء من كبريات الشركات العالمية، فضاء بامتياز للقاءات بين المهنيين ولاكتشاف التطورات والمستجدات التي يعرفها عالم الطيران والفضاء.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.