يعني ذلك كون مشى ايجيب بطاطا لمو ماغادي يوقع ليه والو!! الصحافة الركيكة ايييخخخ!!!!