ارتفاع حصيلة هجوم “نيس” وفرنسا تعلن حدادا وطنيا من السبت للاثنين

مشاهدة 15 يوليو 2016 آخر تحديث : الجمعة 15 يوليو 2016 - 1:43 مساءً

كواليس اليوم: عن (وكالات) بتصرف اعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الحداد الوطني ثلاثة ايام من السبت الى الاثنين اثر الاعتداء الذي اوقع ما لا يقل عن 84 قتيلا ليل الخميس في نيس بجنوب شرق البلاد، على ما افاد رئيس الوزراء مانويل فالس.

واوضح فالس، اثر اجتماع ازمة في قصر الاليزيه، أن مشروع قانون يمدد الى نهاية اكتوبر حال الطوارئ المفروضة في البلاد منذ اعتداءات نوفمبر 2015 في باريس، سيطرح الاربعاء والخميس على البرلمان.

اقرأ أيضا...

وكانت رئاسة الجمهورية الفرنسية قد أعلنت أن الرئيس فرانسوا هولاند سيترأس، اليوم الجمعة، خلية أزمة بوزارة الداخلية إثر الاعتداء الذي شهدته مدينة نيس، مساء الخميس، الذي أوقع ما لا يقل عن 84 قتيلا.

وأفاد قصر الاليزيه بأن الرئيس الفرنسي قرر العودة من مدينة أفينيون (جنوب شرق) إلى العاصمة باريس حيث سيتوجه مباشرة إلى خلية الأزمة التي شكلتها وزارة الداخلية بعد الاعتداء الذي شهدته مدينة نيس بواسطة شاحنة دهست حشدا من الناس.

وتابع أن “الرئيس تكلم مع رئيس الوزراء مانويل فالس ووزير الداخلية برنار كازنوف وهو في طريقه إلى باريس وسيتوجه مباشرة إلى خلية الأزمة”.

وقالت الرئاسة الفرنسية إن هولاند أعرب عن “دعمه لابناء مدينة نيس وتضامنه معهم”، مشيرة الى انه عاد الى القصر الرئاسي مع رئيس الوزراء مانويل فالس من أجل عقد الاجتماع.

ويأتي هذا الاعتداء بعيد ساعات على اعلان هولاند ان حالة الطوارئ السارية منذ اعتداءات 13 نوفمبر 2015، لن تمدد الى ما بعد 26 يوليو، بعد ان عزز قانون تم التصويت عليه في مايو الترسانة الامنية لفرنسا.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.