في خطاب جلالته قبل قليل: الملك يُذكر حكام الجزائر بدعم المقاومة المغربية لثورتهم ضد الاستعمار

مشاهدة 20 أغسطس 2016 آخر تحديث : السبت 20 أغسطس 2016 - 9:59 مساءً

كواليس اليوم: إسماعيل هاني

لا يترك الملك محمد السادس أي مناسبة أو فرصة، دون أن يبدي مشاعر المودة والحب التي يكنها للأشقاء في الجزائر، رغم كل المشاكل المفتعلة من جانبهم في قضية الصحراء المغربية.

اقرأ أيضا...

صاحب الجلالة استهل خطابه الموجه إلى الشعب المغربي مساء اليوم السبت بمناسبة الذكرى ال 63 لثورة الملك والشعب، ليذكر الحكام الجزائريين ببعض الأحداث التاريخية، لها دلالات خاصة.

وفي هذا الصدد، أوضح جلالته أن مرحلة الاستعمار، تميزت بالتنسيق والتضامن، بين قيادات المقاومة المغربية، وجبهة التحرير الجزائري. وأوضح أنه تم الاتفاق على جعل الذكرى الثانية لثورة 20 غشت، مناسبة لتعميم الثورة في الأقطار المغاربية. فقامت انتفاضات شعبية بمختلف مناطق المغرب والجزائر.

وعرج جلالة الملك على الأمر المهم، ليذكر من تهمهم الرسالة، بأن المقاومة المغربية، قدمت الدعم المادي والمعنوي للثورة الجزائرية، في مواجهة الحملة العنيفة، التي كانت تتعرض لها، من طرف قوات الاستعمار، التي كانت تريد القضاء عليها، قبل الاحتفال بذكراها الأولى.

وأوضح جلالة الملك “لقد ساهمت تلك الانتفاضة، وذلك التضامن، في إعادة الروح للثورة الجزائرية. كما كان للبلدين دور كبير، في تحرير واستقلال إفريقيا”.

وفي رسالة تختزل مدى الحب الذي يكنه جلالة الملك من خير للصالح العام في المنطقة، قال “وما أحوجنا اليوم، في ظل الظروف الراهنة، التي تمر بها الشعوب العربية، والمنطقة المغاربية، لتلك الروح التضامنية، لرفع التحديات التنموية والأمنية المشتركة”.

وجدد الملك حسن نيته وحسن نية المغاربة كافة، من الأشقاء في الجزائر، بالإشارة إلى “إننا نتطلع لتجديد الالتزام، والتضامن الصادق، الذي يجمع على الدوام، الشعبين الجزائري والمغربي، لمواصلة العمل سويا، بصدق وحسن نية، من أجل خدمة القضايا المغاربية والعربية، ورفع التحديات التي تواجه القارة الإفريقية”.

كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.