دائما صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله وأيده يعطي توجيهاته السامية لما فيه رقي وازدهار مملكتنا الشريفة.
إنه الساهر والضامن لأمننا واستقرارنا ،رغم كيد الكائدين والمتربصين بوحدتنا وتشبتنا بالعرش العلوي المجيد.
حفظكم الله يامولانا وأدام عليكم نعمة الصحة والعافية.