مطار إيطالي يتحول إلى وجهة مفضلة ل”الحراكة” المغاربة
نشر الإثنين 19 ديسمبر 2016 - 11:52

كواليس اليوم:عبد الحق العلوة
أعلنت شرطة الحدود بمطار مدينة كاطانيا جنوب ايطاليا بصفة شبه يومية عن تمكن عناصرها من إحباط عملية محاولة دخول أحد المهاجرين المغاربة بطريقة غير قانونية، حيث ليس بحر صقلية فقط الذي يستهوي المهاجرين غير النظاميين المغاربة الذين يريدون دخول إيطاليا.
المهاجرون المغاربة الذين تم الإعلان عن إيقافهم بمطار كاطانيا في الأيام الأخيرة استعملوا تقريبا نفس الطريقة في محاولتهم دخول التراب الإيطالي، جميعهم وصلوا أرضية المطار قادمين على متن الخط الجوي الرابط بين المدينة الصقلية ومدينة إسطنبول التركية.
وأمام عناصر شرطة الحدود يقدم المهاجرون المغاربة جوازات سفر مزورة تعود لأشخاص من دول أوربية مختلفة، آخر الموقوفين يوم أمس يدعى عبد الله ليبلغ من العمر 33 سنة، كان يحاول الدخول بجواز سفر برتغالي كشفت عملية التنقيط التي قامت بها شرطة الحدود أنه كان قد تم البلاغ عن سرقته،وقبله تم توقيف أحد المهاجرين المغاربة ومعه جواز سفر بريطاني وآخر جواز سفر تشيكي، ليتم حجز أمتعة المهاجر المغربي ،وعند غملية التفتيش تم العثور معه على جواز سفره المغربي، وأثناء الكشف عن هويته الحقيقية تبين للمحققين أن المهاجر المغربي ذو سوابق عدلية بإيطاليا وسبق أن تم طرده.
المصالح الأمنية أعلنت أنها تتوقع أن تزداد محاولات دخول التراب الإيطالي بطرق غير قانونية في الفترة الراهنة التي تصادف فترة عطل نهاية السنة،حيث تستغل العصابات التي تقوم ب “تهريب البشر” فترة ازدياد حركة المسافرين بهذه المناسبة حتى تحاول استعمال مختلف الطرق للقيام بتهريب أكبر عدد من المهاجرين.