منظمة “أمنيستي” تطالب بتحقيق في “الطرد التعسفي” لمهاجرين من الجزائر

مشاهدة 18 ديسمبر 2016 آخر تحديث : الأحد 18 ديسمبر 2016 - 4:56 مساءً

كواليس اليوم: عن (وكالات) بتصرف

طالبت منظمة العفو الدولية السلطات الجزائرية بضرورة سن قانون حول اللجوء وفتح تحقيق في “الطرد التعسفي” لمهاجرين من جنوب الصحراء بداية ديسمبر، بحسب ما جاء في بيان للمنظمة غير الحكومية. وذكر البيان الصادر لمناسبة اليوم العالمي للمهاجرين ان “على السلطات الجزائرية الغاء تجريم الهجرة غير الشرعية وسن قانون حول اللجوء ومواجهة التصريحات العنصرية ضد المهاجرين من دول جنوب الصحراء”. واشارت المنظمة الى ان مشروع القانون حول حق اللجوء ينتطر الصدور منذ خمس سنوات. وتحولت الجزائر خلال الاعوام الاخيرة وجهة مفضلة للمهاجرين من دول جنوب الصحراء الذين يتنقلون بالالاف وفي بعض الاحيان تتنقل عائلات بكاملها. ويعاقب القانون الجزائري بالسجن المهاجر غير الشرعي سواء من او الى الجزائر ومن يساعده. واتهم مهاجرون ماليون تم ترحيلهم الى بلادهم بداية الشهر قوات الامن الجزائرية باستخدام العنف ضدهم، الا ان وزارة الخارجية الجزائرية ردت السبت ان عملية الترحيل “العادية” تمت في اطار “احترام حقوق الانسان”. ودعت منظمة العفو الدولية الجزائر الى “رفع الحصار عن المهاجرين واللاجئين وطالبي اللجوء في تمنراست (المدينة الحدودية مع مالي والنيجر) وفتح تحقيق محايد” حول الترحيل التعسفي الذي يحدث هناك. وبحسب الرابطة الجزائرية لحقوق الانسان فان ما يقارب 1000 مهاجر من دول جنوب الصحراء يصلون كل شهر الى تمنراست (2000 كلم جنوب الجزائر) قبل ان يكملوا سيرهم نحو المدن الساحلية. ويتعرض هؤلاء للتوقيف في هذه المدن لاعادتهم الى مركز استقبال في تمنراست تحضيرا لترحيلهم نحو بلدانهم.

اقرأ أيضا...
كواليس اليوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ان جريدة كواليس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كواليس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان كواليس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح كواليس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.